مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 06 أغسطس 2020 03:12 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

رئيس الحكومة اليمنية: الحوثيون يرفضون جهود السلام

الاثنين 13 يناير 2020 02:23 مساءً
(عدن الغد) وكالات

رئيس الحكومة اليمنية: الحوثيون يرفضون جهود السلامدعا رئيس الحكومة اليمنية، معين عبدالملك، اليوم الأحد، المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف موحد ازاء ما وصفه بـ"عبث" إيران وأدواتها في المنطقة، في إشارة إلى جماعة أنصار الله "الحوثيين".
جاء ذلك خلال لقائه في العاصمة المؤقتة عدن، رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن هانز جراندبيرج، ونائب رئيس البعثة ريكاردو فيلا، وسفيري فرنسا كريستيان تيسوت، والسويد نيكولاس تروفي، حسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من الرياض.

وقال عبدالملك: "الحوثيون يثبتون، كل يوم، أنهم مجرد أدوات لإيران، التي تتحدى العالم بنشر الإرهاب وتقويض الأمن الإقليمي والعالمي، ما يتطلب موقفا دوليا موحدا لوضع حد لعبث طهران وأدواتها في المنطقة والتخلي عن أوهامها التوسعية والتدميرية".
وأضاف: "الحوثيون مستمرون في التصعيد ورفض جهود السلام والتنصل عن كل الاتفاقيات الموقعة معهم وآخرها اتفاق ستوكهولم".

وحذر عبدالملك من "خطورة الإجراءات الحوثية بمنع تداول ومصادرة العملة الجديدة في مناطق سيطرتها، ولما لذلك من آثار كارثية على استقرار سعر العملة، وتعميق الكارثة الإنسانية".

وأكد أن "الحكومة لن تتهاون مع المحاولات الحوثية المستمرة للدفع بالاقتصاد الوطني نحو الانهيار، دون أي اعتبار للمعاناة الإنسانية الكارثية، التي تسببت بها".

وقال عبد الملك إن "الحوثيين نهبوا المساعدات الإغاثية والتضييق على المنظمات، وعرقلة الجسر الجوي لنقل المرضى من العاصمة صنعاء بناء على مبادرة التحالف، ومنع الخبراء الأمميين من صيانة خزان صافر النفطي ما ينذر بكارثة وشيكة تهدد البيئة البحرية".

واعتبر رئيس حكومة اليمن، زيارة وفد الاتحاد الأوروبي والسفراء إلى عدن، أنها "تقدم دعما كبيرا للحكومة وتؤكد وقوف المجتمع الدولي إلى جانبها في تنفيذ اتفاق الرياض وجهودها مع التحالف لاستكمال إنهاء الانقلاب".

وأشار إلى أن "اتفاق الرياض يؤسس لحكومة فاعلة ويصحح الوضع الأمني والعسكري ويوحد الجهود باتجاه إنهاء المشروع الإيراني في اليمن عبر وكلائها من مليشيات الحوثي الانقلابية".
وقال إن "الاتفاق الذي وضعت المملكة العربية السعودية الشقيقة ثقلها السياسي خلفه لإنجاحه وضمان تنفيذه، سيتيح بناء شراكات فاعلة لمحاربة الإرهاب والتطرف".

وأكد رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي وسفيرا فرنسا والسويد، أن زيارتهم إلى عدن "لنقل رسالة بأن المجتمع الدولي يراقب الأوضاع عن قرب، وحريص على إنجاح تنفيذ اتفاق الرياض كخطوة أساسية نحو تحقيق الاستقرار والسلام الشامل في اليمن".

وجدد السفراء "تأكيد الاتحاد الأوروبي وفرنسا والسويد دعم جهود المبعوث الأممي لتحقيق السلام المستدام في اليمن"، مشددين على "ضرورة تطبيق اتفاق ستوكهولم كمقدمة نحو الحل السياسي".

وأعرب السفراء عن "قلقهم من حملات التضييق على المنظمات الدولية والتحريض العلني، الذي تمارسه جماعة الحوثي ضد العاملين في مجال الإغاثة الإنسانية".


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
مصر تنذر تركيا من الاعتداء على حقوقها السيادية في المتوسط
وجهت مصر تحذيرات لتركيا بسبب تواصل تجاوزاتها في منطقة البحر المتوسط في وقت تتكثف فيه الانتقادات الدولية الواسعة لأنشطة تركيا المخالفة للقوانين الدولية. وقالت مصر
الحجاج يستقبلون أول أيام التشريق ويرمون الجمرات الثلاث
يستقبل حجاج بيت الله الحرام أول أيام التشريق ويرمون الجمرات الثلاث بعد أن تحللوا من إحرامهم حيث رموا جمرة العقبة وهي الوحيدة التي يرمونها يوم عيد الأضحى المبارك
عدن المتفائلة تنتظر محافظها بملف مثقل بالخدمات والقضايا
خلعت مدينة عدن العاصمة المؤقتة لليمن معطف القلق، من تمدد المواجهات الدائرة في محافظة أبين المجاورة بين القوات الحكومية وقوات المجلس الانتقالي إليها، إذ أفاقت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تاجر يمني يستعرض طريقة تعامل دولة الرئيس السابق صالح مع تخزين نترات الأمونيوم
عملية بسط ليلية تستهدف أشهر شواطىء مدينة عدن ( صور )
منخفض بحر العرب يصل الهند في حدث نادر وهكذا سيؤثر على مناخ اليمن (Translated to English )
استعرض ماحدث ببيروت مدير شركة تجارية بعدن يتحدث عن كيف تعاملت الدولة قبل 2011 مع عمليات استيراد نترات الأمونيوم..
السيول تكشف كنوز حضارات اليمن القديمة
مقالات الرأي
قُبيل العيد، كنا على موعد في «الرياض‫» مع إنفراجة مبهجة في ملف اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة الشرعية
                            علي ناصر محمد   والألم يعتصر قلبي، والحزن لا يفارقني
  لم تكن مشكلتنا في الاشتراكية ولم تكن مشكلتنا في الشمال بل كانت مشكلتنا في العقلية القروية التي ترى الوحدة
  لم انم ليلة البارحة ، لهذا كان هذا اليوم مرهق ذهبنا الى السفارة المصرية للسؤال عن الموافقة الأمنية. ثم
    صالح الديواني*   أتمنى أن تحقق نتائج اجتماعات الرياض المتوالية الهدف المنشود منها في المستقبل
.   على الرغم من ما يشهده الجنوب من صراع بين المجلس الانتقالي والشرعية،الا اننا لم نسمع يوما عن أي إساءة
هل حقق إعلان الإنتقالي للإدارة الذاتية للجنوب الهدف المرجو منه عند الجنوبيين؟ للإجابة على السؤال كتبت ما يلي
    بقلم / ناصر الوليدي     { مكاردة }    عندما كنا أطفالا وتجمعنا أي مناسبة كنا نقول لبعضنا (
مساء الخير بيروت مدينة الحب والسلام مساء الخير لبنان. مساء الخير بلد السكينة والاطمئنان والصبر.  مساء
قد يكون الحديث عند البعض عن الشخصيات الوطنية الفاعلة والمؤثرة نوعاً من التزلف والمجاملة كما يزعم البعض لكن
-
اتبعنا على فيسبوك