مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 29 مارس 2020 02:52 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 18 فبراير 2020 10:55 مساءً

فلتحيا الحياة!


يبدو لي أن الاستقرار في هذه البلاد كان وسيظل ظاهرة نسبية جدا.
فمنذ أن بدأت أدرك ما يدور حولي في ستينيات القرن الماضي أشعر أننا نعيش في دوامة ثورات وحروب وصراعات وأزمات. وكنت، في السابق، أقول لنفسي إن هذه هي آخر أزمة، وخلاص: ستستقر أحوالنا. لكننا استمرينا في الأزمات والصراعات الدامية .. وفي الحياة… النسبية. وأصبحت الأزمات وحالة اللا استقرار جزءا من حياتنا. بل أن اللااستقرار هو حياتنا.

وحتى العالم الخارجي تقبلنا هكذا. فالأجانب، على الرغم من معرفتهم بأنهم ربما سيكونون رهائن وضحية لاختطاف ومساومة في أرضنا، فهم يأتون ليتفرجوا علينا وعلى بلادنا وأحوالنا الغريبة، ولو في حقائب الأمم المتحدة وممثليها والمنظمات الدولية، الحقيقية والوهمية والمشبوهة . يبدو أن مآسينا يمكن أن تكون سلعة سياحية جاذبة لكثير من السياح المغامرين والدجالين.
وبما أن زمن الحرب، واللااستقرار، واللاكهرباء واللابترول واللامرتب، واللاتعليم قد طال هذه المرة، فقد بدأ الناس هنا يحاولون التكيّف مع الوضع، واغتنام ما تبقى لهم من أيام. فلم يعد من المعقول أن ننتظر إلى ما لا نهاية الزمن الذي ستستقر فيها هذه البلاد لكي نبدأ نعيش.
فعلى الرغم من استمرار الحرب والدماء، دماء الشهداء، والكوليرا، والضنك والمكرفس -والله أعلم ما القادم- نحاول تطبيع كثير من مظاهر الحياة في مدننا، من التعليم إلى التسوق ودوري كرة القدم والطائرة إلى خدمات الشيشة في كورنيش قحطان الشعبي في خورمكسر، إلى موسم البلدة في المكلا،.
ولأرفع من معنوياتي ومعنوياتكم، أتساءل معكم: هلي يختلف وضعنا اليوم في هذه البلاد عن الوضع الذي عاشته البلدان الأوروبية خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية؟ ففي تلك السنوات، سنوات الحرب، لم تتوقف الحياة نهائيا .. لا في باريس ولا في لندن ولا في برلين ولا موسكو. فلتحيا الحياة!

تعليقات القراء
444666
[1] والله انك عبيط
الأربعاء 19 فبراير 2020
عدني | عدن
والله انك عبيط ياعمشوش ، قد كلامك الفاضي وفلسفتك الفارغة جابت لنا الطرش والمكرفس في الكلية، عادك كمان بتلحق نحن للانترنت لا والله كثير.

444666
[2] أكبر هفة وصغير عقل
الأربعاء 19 فبراير 2020
عدني | عدن
أكبر مهفوف وصغير عقل هذا الذي يسمس نفسه د. عمشوش، أتمنى من أي واحد يجلس معه 10 دقائق ويفهم منه كلمة واحدة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر رئاسي: الرئيس هادي اوقف العمل بقرار وقف الوزير الجبواني عن العمل
اندلاع اشتباكات بكابوتا
عاجل: قوة من امن عدن ومجاميع من الجريري والعوالق تعيد للمواطنة غادة العولقي فيلتها بحي انماء (Translated to English )
عاجل : تعزيزات عسكرية سعودية في طريقها الى عدن وابين (Translated to English )
الحزام الامني بالمنصورة يحاصر مقر اللواء الثالث دعم واسناد واندلاع اشتباكات وسقوط جرحى
مقالات الرأي
 منذ إعلان منظمة الصحة العالمية عن تفاقم خطر فيروس كورونا وتصنيفه بوباء عالمي، فمعظم شعوب العالم أنتابهم
سأحتفل بمناسبة 27 مارس اليوم العالمي للمسرح بكلمات بسيطة في تركيبها وأتمنى أن تكون كبيرة في معناها، لانها
  يا قيادات الشرعية هل تدركوا ماذا يعني ان الحوثي مستميت في صرواح والمشجح وهيلان والكسارة وقانية ومفرق
استمعنا الى مناشدة صوتية وجهها قائد الحزام الامني في المنصوره الحالمي بشان اعتداء على نقطة تابعة له من قبل
أطلق محافظ حضرموت، أمس الاول، صرخة مدوية في كل الأرجاء الوطنية والاقليمية والدولية حول ضرورة الالتفات
-ان حلم كل شاب وأسرته ان يحظى بتعليم راقي في جامعه عصريه وان يحظى على فرصة عمل تعطيه الاستقرار لتأسيس عائله في
  علي ناصر محمد تمر عدن في اسوأ وضع لها لم تشهده من قبل، في تاريخها المعاصر ، فلم تشهد المدينة كل هذا الكم من
     خواطر كتبها: داؤود أحمد     شاءت الأقدار أن تندلع شرارة الحرب مطلع صيف عام 2015 في عدن جنوب
لا يخفى على أحد وضع البلاد، وما يمكن أن يحدث حال – لا سمح الله – انتشر فيروس (كورونا) عندنا، إذ لا تسمح
عندما هاجم الحوثيون نهم والجوف وطالب المجتمع الدولي بعدم التصعيد ، رمى الحوثيون بورقة ناقلة النفط صافر التي
-
اتبعنا على فيسبوك
الثالث دعم واسناد واندلاع اشتباكات وسقوط جرحى
وفيات