مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 03 أبريل 2020 01:18 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
رياضة

إدريس علي يقتل طموح الغول ويقود الجليلة إلى نهائي دوري الشهيد الشوبجي بالضالع

الثلاثاء 25 فبراير 2020 07:49 مساءً
الضالع ( عدن الغد ) رائد علي شايف

فرض نجم هجوم فريق الجليلة اللاعب الموهوب إدريس علي مثنى نفسه نجما مطلقا لمباراة اليوم بين فريقي الجليلة وغول سبوله حينما نزل بديلا في شوط اللقاء الثاني ليسجل هدفين في آخر للحظات قاد بهما فريقه الجليلة لعبور محطة الغول والتأهل إلى المباراة النهائية لدوري الشهيد القائد شلال يحيى الشوبجي لكرة القدم بمحافظة الضالع.

ودخل الفريقان اللقاء الذي جمعهما عصر اليوم الثلاثاء على ملعب نادي النصر الرياضي في رسم مباريات المربع الذهبي سعيا لبلوغ النهائي المرتقب بعد أن وصل الجليلة إلى هذا الدور بتجاوزه فريق إتحاد الضباب الحالمي فيما عبر الغول على حساب القبه.

وشهد الشوط الأول أداء متوسطا ولم يقدم الفريقان ما يلبي شغف الجماهير الحاضرة التي ملأت جنبات الملعب ومع الدقائق الأولى تعرض نجم وسط الجليلة الكابتن عبده محمود لإصابة قوية على مستوى الرأس سقط على إثرها مضرجا بدمائه وفاقدا للوعي الأمر الذي استدعى نقله على الفور إلى المستشفى، وكان لخروجه التأثير الواضح على أداء الفريق الذي اختل بعض الشيء ولم يقدم المستوى المأمول.

وفي تفاصيل هذا الشوط لم يظهر الفريقان في النواحي الهجومية كثيرا باستثناء تسديدة من كرة ثابتة لمدافع الغول مشتاق مرت بمحاذاة العارضة وأخرى لمحمد عبيد ابطل مفعولها الحارس عبدالسلام علي، فيما ظهر الجليلة في مناسبتين كانت الأولى للهداف وسام القفاز الذي تخلص من الدفاع بطريقة مهارية قبل أن يسدد بجوار القائم، ثم رأسية موسيقار الوسط الكابتن عسكر قاسم المكلاني التي وقف القائم لها بالمرصاد، لتأتي صافرة نهاية القسم الأول بالتعادل السلبي.

وتواصل الأداء الخالي من الدسم الهجومي مع انطلاقة مجريات الشوط الثاني واقتصر اللعب معظم الوقت في دائرة المنتصف وسط حالة من عدم التركيز حتى نزل البديل الناجح النجم الصغير إدريس علي مثنى لينعش الجانب الهجومي للجليلة، ومع الربع الساعة الأخيرة استقبل إدريس تمريرة زميله القفاز بلمسة غاية في الروعة والجمال اسكنها بكل ثقة في شباك الحارس محمد يحيى، قبل أن يعود إدريس مجددا ليحسم التأهل لفريقه بتسجيله الهدف الثاني الذي جاء من رأسية مذهلة وعلى طريقة فان بيرسي حينما سبح في الهواء ليجعل الكرة تزغرد في الشباك مرة أخرى لينهي بذلك تفاصيل اللقاء ويهدي الجليلة بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية، ويستحق معها العريس إدريس التتويج بجائزة أفضل لاعب في المباراة.

أدار اللقاء تحكيميا في الساحة الحكم علي محسن الجعدي وساعده على الخطوط علي محمود مانع وأركان علي شايف وراقبها محمد أحمد هادي.

وتختتم منافسات المربع عصر غدا الأربعاء بلقاء القرين مع زبيد لمعرفة المتأهل الثاني إلى العرس الختامي.


المزيد في رياضة
اليويفا يتواصل مع المدن المستضيفة لليورو
كشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، أنه يتواصل مع جميع المدن الـ 12 المستضيفة لفعاليات كاس الأمم الأوروبية التي تأجلت إلى العام المقبل، بسبب أزمة انتشار فيروس
ألكمار وأيندهوفن ينضمان لأياكس ويطالبان بإلغاء الدوري
انضم ناديان هولنديان بارزان إلى أياكس أمستردام حامل لقب دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في المطالبة بإلغاء ما تبقى من الموسم بعد ساعات من إنهاء جارتها بلجيكا الموسم
بتكليف من وزير الشباب والرياضة .. الخليفي والمنتصر يقدمان واجب العزاء لأسرة الفقيد دعالة
بتكليف من معالي وزير الشباب والرياضة نايف البكري قام الوكيل المساعد لقطاع الرياضة خالد محسن الخليفي ومعه مدير عام الإدارة العامة للإعلام بالوزارة فرحان المنتصر '




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
منذ نعومة اظافرنا ونحن نحب الكويت وضللنا نعشق هذا البلد وأهله إلى يومنا هذا لماذا كل هذا الحب الجارف والمتجذر
  كتب قيصر ياسين    عندما يكون الانسان على فطرته وبعيدا عن التكلف والغرور.. وعندما يكون متواضعا مع
منذ أكثر من نصف قرن مضى من الزمن،والناس قاطبة على ظهر هذه البسيطة لم يمرّوا بمثل هكذا حالات من الفزع والهلَع
  بدايةٌ أُحبُّ أن أتقدم إليكم بجزيل الشكر والتقدير إزاء مجهوداتكم العظيمة التي كرستوا جلّها في خدمة شباب
أثرت تداعيات مرض (كرونا) على النشاط الرياضي كبقية القطاعات الأخرى التي أوقفت نشاطها بسبب هذا الوباء الذي نسال
 تمثيل المنتخبات الوطنية واجب وطني مقدس ويحلم به كل رياضي شاب سطر بقدميه على المستطيل الاخظر وحفر له اسم
أن تثبت أسمك في تشكيلة الفريق الأول بنادي وحدة تريم وأنت في سن 14 ربيعاً في ظل وجود نجوم كبار في عصر ذهبي بالنصف
انبهت الكثيرون من أبناء وادي حضرموت وخاصة الرياضيين وعشاقها عندما تبادر إلى مسامعهم خبر تعشيب عشرة ملاعب
-
اتبعنا على فيسبوك