مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 03 أبريل 2020 02:26 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 25 مارس 2020 11:01 مساءً

امطار وبيئة ملوثة في زمن الحجر

قبل هطول الأمطار كنا نطالب السلطات المحلية والمؤسسات و المنظمات بتنفيذ حملات تعقيم في شوارع وأحياء مدينة عدن إلى جانب حملة نظافة لرفع مخلفات القمامة في كل الأركان في الأحياء الشعبية و الشوارع الرئيسية، كان الأمر يبدو صعبا مع عدم جاهزية مؤسسات الدولة وغياب السلطات المحلية وغياب العمل المنظم رغم ان ما قامت به تلك الجهات من أعمال خجولة إقتصرت فقط على الحملات التوعوية وبقيت البيئة كما هي مرتع للأمراض،

 

اليوم بعد هطول هذه الأمطار التي جرفت سيولها المتدفقة المختلطة بمياه المجاري الطين والاتربة الملوثة والقمامات و النفايات وكل الفايروسات التي في الأرض جرفتها من مناطق المرتفعات إلى المناطق المتدنية المكتضة بالسكان نساء وأطفال وكبار في السن ومرضى بحمى الضنك و الملاريا و المكرفس وغيرها...، مياه و أوساخ ومجاري وفايروسات دخلت إلى البيوت واغرقتها في بعض الأحياء وفي أحياء أخرى بقيت هذه المياه الملوثة في الشوارع ومن تحتها طبقة من الطين كريه الرائحة، 

اليوم نسأل ماذا ستفعل الجهات المختصة؟ المسؤولية أصبحت مضاعفة والتكاليف أصبحت باهضة والجهود المطلوبة تفوق قدرات مؤسسات وسلطات محلية تفتقر لابسط مقومات أعمال وادوات النظافة و التعقيم والصحة.

 

ربما نرى بعض أعمال هنا وهناك لشفط المياه لكنها ينبغي أن تكون وفق خطة نظافة متكاملة وعمل دؤوب يستمر لفترة اسبوعين اي ان هذا الجهات الرسمية ينبغي أن تكون في حالة حجر مؤسسي خارج مكاتبها حجر الغرض منه ليس العزل بقدر ماهو العمل على إنقاذ سكان مجتمع بأكمله ستتفشى فيه الأمراض لا سمح الله وربما يكون كورونا يتربص على الأبواب، لقد من الله عز وجل علينا بهذه الأمطار ونسأله تعالى أن تكون أمطار خير وبركة أمطار ارسلها الله من علياه لتغسل ما تعذر على حكومتنا وسلطتنا المحلية ان تغسله وتعقمه.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تضارب الأنباء حول اكتشاف اول اصابة بفيروس كورونا في اليمن (تفاصيل خاصة)
قيادي في الانتقالي : هناك مخطط لإسقاط عدن من الداخل
عاجل: المعلا-سماع دوي انفجار
الشرطة تقول انها فتحت تحقيقا في واقعة اغتصاب نازحات بعدن
الحوثي يقدم مقترحاً بتحكيم 12 دولة لوقف الحرب على اليمن
مقالات الرأي
حادثة تلو الأخرى،وتعدٍ يتبعه آخر،وتجاوزات لم تجد من يردعها أو يصدها،ورغم هذا وذاك غامر الأطباء والعمال
  د. محمد  مأرب التي جرب حربها الحوثيون في ٢٠١٥ هي مأرب التي يحاول "كتبة المحوات والتعاويذ" أن يختبروها
  بعد خمس سنوات من الحرب يتساءل الكثير من الناس اليوم عن الأسباب التي أدت إلى عدم حسم المعركة وحدوث بعض
حينما أطلق إسماعيل هنيّة لقب "شهيد القدس" على الجنرال الإيراني، قاسم سليماني، القائد السابق لفيلق القدس بعد
     د. عبدالرحمن الوالي    ((هذه مقالة كتبتها في 12 فبراير 2017م (قبل تأسيس الانتقالي) ويبدو أن محتواها
من ظن ان لحج تحررت لاستعادة شرعية الفنادق فهو واهم قضيتنا ليست شرعية او مناصب ...لحج خرجت للدفاع عن ارضها
عندما ينظر المرء إلى واقعنا نحن اليوم كأمة كانت تتربع كرسي صدارة العالم لقرون طويلة والتي وصفها ربنا سبحانه
لا شك أن محافظ محافظة مأرب اللواء" سلطان العرادة " هو من الرجال الكبار الذين سيسجل لهم التاريخ أنه مع الجيش
  _____   ما كتبته قبل يومين، عن وباء كورونا في صنعاء، أثار فزعا لدى شريحة من الناس، وجدلا على مستويات
  ----------------------- ٣- اليمن وطن وليس غنيمة حرب . واليمني مواطن ، وهو مالك السلطة ومصدرها ،  وليس رعوياً أو أسير
-
اتبعنا على فيسبوك