مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 02 يونيو 2020 08:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 29 مارس 2020 05:53 مساءً

مراد العلم والعلم والتاريخ

اللواء محمد سالم بن عبود

من مراد و تاريخها، مراد من أشهر القبائل اليمنية ومن قدمها عراقة وتاريخ ولها أحرف من نور سطرها لها التاريخ الماضي والحاضر العربي والإسلامي من خلال مواقفها وكفاحها في رسم معالم الحضارة وبناء دولة المؤسسات دولة النظام والقانون منذ الأزل، الدولة البعيدة عن الحزبية المقيتة والعنصرية والمذهبية والعصبية الجاهلية.

مراد جيش الحق ودرعه الحصين وقوته الاحتياطية التي تظهر حين يضعف أنصاره وتهدد مؤسساته بالضعف أو السقوط، مراد هي من تروي بساتين العزة والحرية والكرامة والشورى من دماء أبنائها حين ينعدم السقاء حتى لا تذبل وتتصحر وتتحول إلى مأوى للوحوش المفترسة والغربان الناعقة .

مراد دمائها تسيل من بداية التاريخ الاسلامي وحتى اليوم للحفاظ على المجتمع المدني ودفاع عن الكرامة  والعزة و هذه الدماء التي تسيل لتروي شجرة الحق حتى تضل وارفة خضراء طرية  يستضل تحتها من عركته  حمى ورمضاء الظلم والطغيان والجبروت والدكتاتورية.

إن  ما تقدمه قبيلة مراد من تضحيات ومقارعة واستبسال اليوم في جميع ميادين الشرف والبطولة  ومنها علي سبيل المثال لا الحصر جبهتي صرواح وقانية يعتبر قطرة من بحر تضحيات هذه القبيلة الشجاعة البطلة التي تعشق الموت في سبيل الحق كما تعشق الحياة في أحضان دولة العزة والكرام ومؤسسات المجتمع المدني التي تحفظ كل جميل.

إن ما نسمعه من صراخ و صياح ونباح وعويل الكهنوت الحوثي الفارسي الايراني من مراد ووسم  رجالها بالعملاء وهو العميل ، بالمرتزقة وهو الدنس والمرتزق  ليدل دلاله واضحة على أن  سيوف الحق المصلطة بأيادي أبطال  مراد قد كسرت العظم وقطعت العصب ومزق الاوردة للحوثي ومليشياته .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الحراك الجنوبي السلمي يقدم مبادرة لا نهاء الصراع بين الشرعية والانتقالي
جريمة مروعة في إب.. اب يقتل بناته
موظف برئاسة الوزراء يشكو تعرضه لاعتداء (Translated to English )
للمرة الثانية هذا العام"... السعودية ودول عربية على موعد مع ظاهرة يوم الجمعة
بعد عودة مشكلة الكهرباء: أهالي عدن بين سندان الحر الشديد ومطرقة انقطاع الكهرباء والمرض
مقالات الرأي
    لبنان هذا البلد الجميل الذي يطل على البحر المتوسط والذي لاتزيد مساحتة عن 10الآف كليومتر مربع ويبلغ عدد
هي الحرب إذا أفقدتنا الكرامة في أولها ، ومع الاستمرار أفقدتنا الحياة إذ جاءت مستندة على الاوبئة و متحصنة
هناك رجال وهامات وطنية من ذوي المواقف المشرفة، ومن رموز الحركة الوطنية، ممن عركتهم الأحداث وقهروا المستحيل،
ما يحصل في عدن من قتل ممنهج طال كل شيء يتحمل مسئوليته بدرجة رئيسية الطرف الذي لا ترك بقايا مؤسسات الدولة تعمل
قبل وأثناء بطولة خليجي عشرين في عدن عام 2010م أمدت دول الخليج سلطة صنعاء بكل وسائل الدعم المالي والإعلامي
فتحت المساجد في بعض البلاد الإسلامية، واقترب الفتح في البعض الآخر، وعمت الفرحة قلوب العباد، وعادت الأرواح
كثيرون هم من تعرضوا لمحنة مرض المكرفس، واشتكوا وتألموا وتوجعوا منه. ولكن من جميع هؤلاء لم نر أي فرد، يشرح لنا
شيء واقعي وظاهر للعيان بأن مشروع الإدارة الذاتية أو بمسمى آخر إستعادة الدولة الجنوبية لم يكن إلاّ للاسترزاق
بما أن البعض يسلط الضوء على الوجوه المسيئة للشرعية سأذكر هنا وجه مشرق وشخصية جامعة ومهنية و إدارية .. صحيح أن
   الاختلاف في وجهات النظر مع المجلس الانتقالي من قبل بعض المكونات السياسية والافراد بغص النظر عن طبيعة
-
اتبعنا على فيسبوك