مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 11 يوليو 2020 11:28 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء العرب
الجمعة 22 مايو 2020 12:10 صباحاً

الوسائل الإعلامية والمشروع القطري التركي لنشر الفوضى في الوطن العربي

لقد بدأ واضحا لمن لا يصدق مساعي هذا المشروع الذي صرفت عليه الحكومة القطرية المليارات من وسائل إعلامية بعضها من الدوحة مباشرة وأخرى من تركيا ومن عواصم أوروبية مثل بريطانيا 

ناهيك عن المبالغ المالية للميليشيات المسلحة وقادتها في سوريا والعراق وليبيا واليمن .


ولا شك أن ما تحصل عليه تركيا من قطر وليس آخرها 15 مليار دولار لدعم الليرة التركية من السقوط بالإضافة للإستثمارات بعد أن توقف الخليجيون والعرب من الإستثمار في تركيا
هذا المشروع الذي يكلف الخزينة القطرية المليارات والقبضة البوليسية الحديدية ضد المواطنين القطريين لكل من يعارض أو ينتقد هذا التوجه

جعل حكام قطر ومعهم أردوغان تركيا يمضون في غيهم فبعد أن فقد أردوغان تطلعات تركيا في الإنضمام للإتحاد الأوروبي ها هو ينازعهم في شرق المتوسط لمحاولة إستخراج الغاز على حدودهم ويهددهم باللاجئين وعيونه على النفط والغاز الليبي ولا يغيب عن تطلعاته الأخرى الشمال السوري وكركوك العراقية .


فإذا كانت هذه بعض أحلام وتطلعات أردوغان يسأل القارئ وما هي الأهداف القطرية
لعل أحلام زعامة الأمة العربية التي راودت صدام حسين والقذافي وغيرهم من الزعماء هي الأخرى تدغدق أفكار قادة الدوحة
ولكن السؤال : هل تتأتى الزعامة بدمار الأمة .

تعليقات القراء
464813
[1] كل ماترونه هنا وهو فعلا صحيح كان الهدف منه الخوف والتخوف مما هو هنا
الثلاثاء 02 يونيو 2020
ثورى1 | الرياض
عاجل جدا مقووووووووووول -- الامم المتحده - وكالات الانباء العالميه والدوليه والصحافه العربيه والخليجيه والدوليه -- اذ وفى رساله وبرقيه عاجله للاعلام السعودى والعربى والخليجى من قبل سيادة المايسترو المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده مؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا المستقله لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -رمز النظام العالمى الجديد الحقوقى المناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى السامى المرجعى البارز و الارفع بالامم المتحده سيادةالمايسترو و امين السر السيد- وليد الطلاسى– -حيث ابرزها مكتب سيادة الرمز الاممى الكبير بالامم المتحده وقام بنشرها مكتب الارتباط الدولى ومكتب حرك للمتابعه و البت الاعلامى الدولى والتى مفادها بانه و عقب الاعتداء الاثم بالامس فى الرياض وامام قصر الحكم بالسوق الديره على سيادة رمز الشرعيه الامميه والدوليه من شبيحة وبلطجية النظام السعودى وكانت نتيجة العراك قرب قصر الحكم بالرياض بالساحات الخلفيه لما تسمى بمنطقة (الديره) واسفر العراك مع الشباب الغاضبين الذين استماتو بالدفاع عن سيادة المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم وصاحب مصر كما بات يوصف واسفر العراك عن سقوط ومقتل اربعه من هؤلاء البلطجيه ممن يسمون ويوصفو بانهم (الاخويا )وهم من عصابات ال سعود حيث سقط عدد من الجرحى ممن نقلو الى المستشفيات ومات سبعه اخرون منهم اليوم متاثرين بجراحهم وهم من ابناء القبائل النجديه والحضر والحجاز ومن الجنوب والمنطقه الشرقيه سنه ومنهم عدد من الشيعه ايضا -- خرج سيادة المايسترو المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده مؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا المستقله لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -رمز النظام العالمى الجديد الحقوقى المناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى السامى المرجعى البارز و الارفع بالامم المتحده سيادةالمايسترو و امين السر السيد- وليد الطلاسى– ععقب ان خرج عن صمته موجها كلامه ورسالته بصوت عال للاعلام وللصحافه السعوديه والاعلاميين العرب والخليجيين قائلا - عماذا تسالون وتتساءلون لقد اخفى عنكم ال سعود وعن انفسهم حيث اوم ال سعود انفسهم بانه لايوجد هنا صراع اممى كبير للاديان والحضارات والثقافات وحقوق الانسان ومنذ عام 96م حيث جرى اختطافى من الاردن بواسطة المخابرات والتسليم والاستلام مخدرا لال سعود بليل اظلم من الاردن الذى قبض الثمن نفط وزواج ومصاهره سياسيه مع الامارات انتهت المصاهره والزواج بفضيحة (زنا) وجرى التعتيم باصدار الاردن قانون المطبوعات والنشر الشهير عقب نجاح الحركه بالاردن وتتويجها بمؤتمر حقوق الانسان الاقليميه المستقله لحقوق الانسان المستقله لدول الخليج العربى والشرق الاوسط فكانت هى نقطة الانطلاق للدولى فالاممى وسط اشرس صراع متمثل بالحرب البارده المعلوماتيه بالانترنت وبقيادة رمز الصراع المعنى الاول بالحركه وهو صاحب المعلومه الاول بالصراع وبتلك الحرب البارده لتجدو ان الرئيس الامريكى ترامب واعنى مؤخرا حيث لاوقت لسرد التاريخ الان فقد تلقى الرئيس ترامب المطالبه الخطيره من الرمز الاممى الكبير عقب تلاعبه كما من سبقوه بالمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان ومؤسسها كان محاصر لتلعب قناة الجزيره وغيرها لعبة العبث باسم المفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان وباوامر من اميركا وتل ابيب حيث هى البوابه--واتى ترامب للدوحه وهو يعلن عقب الطلب من الرمز الاممى الكبير بخروج القوات الامريكيه من قطر ودول الخليج العربى عقب ان سحب ترامب كافة صواريخ الباتريوت من الخليج لنشر الرعب من ايران وابتزاز واستنزاف المنطقه ومن يصفهم من الحكام بالبقر الحلوب -واعلن مع قطر عن توسيع القاده الامريكيه بقطر بمليارات الدولارات وعدم الخروج من قطر وذهب الى النظام السعودى عقب المطالبه من الرمز والثائرالاممى الكبير بمغادرة القوات الامريكيه ارض الحرمين الشريفين فورا فاعلن عن وصول ثلاثة الاف جندى اميركى للسعوديه مع العتاد وصواريخ ثاد لمواجهة ايران تحدى للرمز الاممى الكبير اذن- فجرت موقعة ومعركة (قطع رؤوس الافاعى )بالعراق ثوريا ليتم طرد الاحتلال الامريكى والايرانى من العراق لتنتقل الشراره الى لبنان والى قلب طهران نفسها ثورياليخرج وزير الخارجيه السعودى هنا الفرحان نفسه باعلان ان ال سعود هم مؤيدين اميركا بشده فى احتلالها للعراق علما ان اميركا هى من اتت بايران للعراق ومعها مليشياتها الطائفيه والارهابيه واميركا هى من اتت بداعش والارهابيين للعراق وسوريا وبتمويل سعودى قطرى كويتى اماراتى للعراق للاسف تلك الدويله بنظامها المافون وليس شعبها الابى التى لعبت وتلاعب النظام الاماراتى هنا تاره باسم الاديان الابراهيميه الثلاث وبناء مسجد لهم للصلاه فى دبى واخرى رشوة بابا الفاتيكان والازهر ومفتى مصر لاعلان الاخوه الانسانيه لاتباع الاديان الابراهيميه الثلاث وجرى المؤتمر فاتاهم المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم بصعقه قاتله مزلزله فالنبى ابراهيم الخليل يتبع له اماعيل وهو جد العرب وابنه الاخر اسحاق وهو جد اليهود وماكان ابرلااهيم يهوديا ولانصرانيا فالمسيح هو عيسى ابن مريم وليس ابن ابراهيم الخليل عوضا عن ان البابا والمسيحيه يؤمنو بان المسيح هو ابن الله وليس حتى ابن مريم ولاابراهيم الخليل تعالى الله علوا كبيرا جل جلاله سبحانه وتعالى-فلعب ابن سلمان بفتوى حيث جعلو ال سعود الاسلام ليس احكام الهيه تشريعيه بل مجرد لعب فتاوى كما فعل الرئيس السودانى البشير ومعه برلمانه ومفتيه المجرم ودعى الدين حسن الترابى فدمرو السودان بالحروب وانتهاك الحقوق وبجرائم دار فور والغلاء ونهب الثروات ومنع القوانين باسم انها وضعيه وحرام فكان البديل ليس الاسلام واحكام الدين بل فتاوى الترابى الذى افتى بجواز زواج المسلمه من مسيحى ويهودى وان لم يسلم هكذا الطغاة والامر اليوم هو نفس الواقع والحال مع ال سعود والذى اعلن بمهزلة وبفتوى ان الذبيح انما هو اسحاق جد اليهود وليس اسماعيل جد العرب فجعل النبى محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم يهودى والعرب اقل من اليهود هم وجدهم اسماعيل الذبيح الذى لولاه لما كان هناك شىء اسمه عيد الاضحى ولا اضحيه-- والان هاهم ال سعود الذين يخفون حقيقة الصراع الاممى الكبير وسارو خلف الرئيس ترامبوكوشنر وورطو البلادوورطو الدوله وانهو حكمهم بايديهم هم وبانفسه بارتباطهم باليهود الصهاينه وترامب وتل ابيب فاتى هنا وامام العالم اجمع ظهور المذنب الاخضر وهو على اسم الرمز الاممى الكبير (اطلس)فى توقيت كان الرمز قد كشف فيه وباعلان وبيان دولى اممى كبير عن القبض على الرئيس ترامب بسبب مسؤوليته عن فايروس كورونا كوفيد19 ونشره بووهان بالصين مفندازعم ترامب بان الصين هى ن نشرت الفايروس على اراضيها فتلقى ترامب هنا الضربه الموجعه والقاتله بقوه من قبل المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم سيادة المايسترو المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده مؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا المستقله لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -رمز النظام العالمى الجديد الحقوقى المناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى السامى المرجعى البارز و الارفع بالامم المتحده سيادةالمايسترو و امين السر السيد- وليد الطلاسى– بهذا البيان الاممى الثورى لتتخلى الدول السبع الكبرى كما هو قبل ايام فقط عن الرئيس ترامب عقب تورطه بدعوته طغاة العالم للحضور الى اميركا واعطى خططه ومئياته عن النظام العالمى المطلوب ترسيخه بالاجراءات القمعيه الارهابيه الاحترازيه لكورونا من قوانين طوارىء وحظر للتجوال والزام الشعوب بالبقاء بالمنازل وكان اول الداعمين لتلك الاجراءات هم ال سعود الملك سلمان وابنه والنظام وحققو لترامب دعما ماليا كبير باستقبالهم قمة العشرين وتمكويلهم بالمليارات للاعلام لنشر الرعب والخوف عالميا من لال بروبغندا الفوبيا والرعب من عدوى كورونا وقابل الرمز هنا ذلك بفتح تحقيق بالجنائيه الدوليه لجلب رئيس منظمة الصحه العالميه للتحقيق عن تلاعب المنظمه وتواطؤها مع اميركا وال سعودبنشر تقارير كاذبه عن ان ماجرى من موت عديد من المواطنين وغلبهم من البدو المساكين وابناء القبائل الاحرار وهم بالاغلب اصحاب وملاك بل و رعاة الابل بالجزيره ويقال بان مرض وعدوى كورونا هو مرض وليس فايروس كوفيد19 وقد نقلته الجمال للانسان وهذا غير صحيح بالطبع وهاهو ترامب يرفض وبشده التحقيق مع رئيس منظمة الصحه العالميه ويوقف تمويلها ايضا متوعدا بكل جنون وتخبط بنقل الاموال لروسيا وليس الصين متهما المنظمه بانها تخضع للصين مشككا بشكل مسبق بما سيتم الكشف عنه بالجنائيه الدوليه-- هكذا اذن يعتبر ترامب فى حالة انهيار وخاصه عقب اندلاع الشعب والاحتجاجات والمظاهرات ضد عنصرية ترامب فى جريمة قتل الاسود المسكين وهو يستغيث باكيا للشرطه لانقاذ حياته وتركه وشانه وهو المواطن الامريكى (فلويد)جريمه لاتختلف كثيرا عن جريمة قتل الجاسوس والعميل المزدوج خاشقجى فالمخطط هنا واحد بلا ادنى شك--- هذا ماجعل ال سعود يوجهو بلطجيتهم بالامس من الشبيحه ممن يسمون بالاخوياء للاعتداء الغبى فعلا على سيادة الرمز الاممى الكبير بالسوق ذلك ان الملك سلمان وابنه ونظامه ادركو قرب سقوط ترامب وسقوطهم معه قريبا لارتباطهم به وبالصهاينه المرعوبين ايضا ليوم بقوه بسقوط ترامب والذى هرب مختبئا من البيت الابيض لكنيسه مجاوره خوف وصول المحتجين اليه وقتله ببشاعه اخطر من مقتل شاوشيسكو وموسولينى فى ايطاليا وهتلر ونفس الامر ال سعود فالامر مجرد وقت فقط وسترون الرعب والانهيار وهنا سيكون الرقم الاممى الصعب سيادة المايسترو المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده مؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا المستقله لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -رمز النظام العالمى الجديد الحقوقى المناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى السامى المرجعى البارز و الارفع بالامم المتحده سيادةالمايسترو و امين السر السيد- وليد الطلاسى– هو بفضل وقوة العلى القوى الجبار جل جلاله الحسم والفصل للتهدئه او للدمار خاصه وان الدول السبع الكبار رفضت السير خلف جنون ترامب لخوض حرب مع الصين وروسيا لعيون المعتوه ترامب واميركا معه هنا وسارو خلف قيادة رمز الشرعيه الدوليه وقائد النظام العالمى الجديد سيادة المايسترو وامين السر السيد- وليد الطلاسى-- وهنااذن قد انتصر مره اخرى فعلاسيادة المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم وانهزم ترامب الذى ذهب للاختباء تحت الارض كما سيفعل ال سعود وغيرهم من الطغاة ذلك قريبا جدا انهزم ترامب مره اخرى وال سعود فى رعب مرعب فعلا للاحداث القادمه كما تل ابيب والجميع من الطغاة بالجزمه-- ولاصوت يعلو صوت المعركه والمواجهه والمنازله والحرب مع الطغاة- فماذى تريدون كتابته ايها الاعلاميين فهاهى الحقيقه وما اخفاه ال سعود حتى عن نفسه ومعه الطغاة عن حقيقة الصراع الاممى الكبير ومراهنة ال سعود فى حصارهم للرمز الاممى الكبير لصالح اميركا التى يطلبون منها حماية ال سعود مقابل الحصار للرمز والتعتيم الاعلامى فقد انكشف كل ذلك وال سعودهم من سعى لاسقاط نظامهم وحكمهم بايديهم اذن والامر مجرد وقت فقط ووقفت بسيط ايضا لسقوط النظام وبشكل دموى ومرعب لايمكن ان يقف امامه الا الرمز الاممى الكبير فقد بعد الله وهو لن ولاداعى للتكمله الان فلكل مقام مقال-- انتهى-- مع التحيه حرر بتاريخه– الامم المتحده مفوضيةحقوق الانسان الساميه العليا المستقله بالامم المتحده-مفوضيه امميه ساميه عليا-دوليه مستقله لاتعترف لابميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى ولا باى حكومى تضعه اميركا كمستقل ولابمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف الملغاه شرعيته والصراع كان وسيبقى مستمر قائم مع الرمز المؤسس وهو محاصر بالرياض— صراع وحوار الحضارات والاديان والمذاهب والثقافات والاقليات والطوائف العالمى- مستقله- مكتب سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده مؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا المستقله لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -قائد النظام العالمى الجديد الحقوقى المناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى السامى المرجعى البارز و الارفع بالامم المتحده سيادةالمايسترو و امين السر السيد- وليد الطلاسى– امانة السر-2221 – معتمد النشر برقم 3440د-9 الرياض- مسؤولة مكتب ارتباط دولى 6544-م49- تم سيدى منشور دولى 7554ج-- ---------------------------------------



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
لقد لعب الأردن دورا مهما في صياغة وترسيخ دعائم السلام العادل والشامل بالمنطقة وخاصة على صعيد دعم الحقوق
ضَارَّ حليفته في حرب اليمن، متزوحاً هذه المرَّة مصيبة أَرْعَنْ ، فحيثما تجلَّت الغنائم السهلة للإنقضاض
رغم أنه لا فوارق حقيقية بين الإسرائيليين، حكومةً ومعارضةً، قادةً وأحزاباً، يمينيين ويساريين، معتدلين
ما زالت سلطات الاحتلال العسكري الاسرائيلي تسعي لإحكام السيطرة على الضفة الغربية من خلال سياستها التوسعية
تشكل تلك المظاهرات في الداخل والقلب الاسرائيلي المناهضة لسياسة حكومة الاحتلال الاسرائيلي والتكتل اليميني
في قراءة للمشهد السياسي الفلسطيني نستخلص إن الإدارة الأميركية مارست الظلم ضد الشعب الفلسطيني ودعمت حكومة
لم تشكل الذكرى الثالثة والخمسون لاحتلال ما تبقى من فلسطين الا ذكريات للألم والمأساة واستمرار العدوان
تَوْقِيتُ مُراجَعةِ الذَّاتِ هَذَا، لِلُمُضِيِّ قُدُماً لأبْعَدِ مَدَى، أو التوقُّّف لمُعاوَدَةِ ضبط
-
اتبعنا على فيسبوك