مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 13 يوليو 2020 12:26 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

صحيفة سعودية: تصفية خلية حوثية في مأرب

الثلاثاء 30 يونيو 2020 09:25 صباحاً
الشرق الاوسط

أفادت مصادر عسكرية في محافظة مأرب (شرق صنعاء) بأن قوات الجيش مسنودة برجال القبائل، تمكنت، أمس (الاثنين)، من القضاء على خلية حوثية في مديرية الوادي شمال المحافظة بعد مواجهات أسفرت عن مقتل 8 من أفراد الخلية؛ بينهم قائدها.
وقالت المصادر إن الخلية الحوثية تحصّنت في منطقة الخشعة بوادي عبيدة بقيادة شخص يدعى محسن سبيعان، حيث كانت تتولى استقبال الأسلحة المهربة للجماعة الحوثية من السواحل الجنوبية لليمن وتقوم بتهريبها إلى مناطق سيطرة الجماعة الحوثية في صعدة وصنعاء، مروراً بمحافظة الجوف المجاورة.
وكشفت المصادر عن قيام وحدة من الجيش مسنودة برجال القبائل في منطقة عبيدة بدهم المنطقة التي تتحصن بها الخلية قبل أن تندلع اشتباكات عنيفة انتهت الاثنين بالقضاء على الخلية ومقتل 8 من عناصرها بينهم زعيمها محسن سبيعان، وأغلب القتلى من المنتمين إلى صعدة حيث معقل الجماعة الرئيسي. وتتولى الخلية الحوثية - بحسب المصادر نفسها - تهريب القطع الخاصة بصناعة الصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة وغيرها من المعدات ذات الاستخدامات العسكرية؛ حيث عثر على بعضها في المنطقة بعد القضاء على الخلية.
كما اتهمت المصادر العسكرية اليمنية الخلية الحوثية بأنها كانت تقوم بزرع الألغام والعبوات الناسفة في الطرق التي يستخدمها الجيش والقوات الأمنية، إلى جانب قيامها بإرشاد الطائرات الحوثية المسيّرة التي تستهدف مأرب ومواقع القوات الحكومية.
واعترف مصدر أمني في مأرب تحدث إلى «الشرق الأوسط» بعثور القوات على أسلحة ومتفجرات وذخائر كانت بحوزة مسلحي الخلية، إضافة إلى كميات من الوثائق الخاصة بأفكار الجماعة الحوثية وزعيمها، فضلاً عن شعاراتها التي تغطي مباني المنطقة. وأكد المصدر مقتل جنديين خلال الاشتباكات التي استمرت من مساء الأحد حتى نهار الاثنين، وإصابة آخرين.
وكانت تقارير أمنية يمنية وأخرى دولية أشارت إلى وجود شبكات لتهريب الأسلحة إلى الميليشيات الحوثية حيث تنطلق من عرض البحر العربي على متن قوارب إلى مناطق على السواحل الجنوبية والغربية لليمن قبل أن تتولى هذه الشبكات توصيل الأسلحة وقطع الصواريخ والمعدات العسكرية؛ خصوصاً ما يتعلق بالطائرات المسيرة، إلى المناطق الخاضعة للجماعة الحوثية سالكة طرقاً في الصحراء مروراً بشمال مأرب.
وتضغط الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران منذ أسابيع باتجاه مأرب من 3 محاور، خصوصاً بعد أن تمكنت من السيطرة أخيراً على مديرية ردمان شمال محافظة البيضاء المجاورة والتوغل في أطراف مديريتي العبدية وماهلية بعد التقدم في جبهة قانية المجاورة.
وزعم المتحدث باسم ميليشيات الحوثي يحيى سريع، أمس، أن جماعته استطاعت السيطرة على 400 كيلومتر مربع في المناطق الجديدة بمحافظتي البيضاء ومأرب بعد اقتحام مديرية ردمان في البيضاء بالكامل وقانية وصولاً إلى مناطق ماهلية وأجزاء من مديرية العبدية بمحافظة مأرب.
واتهم المتحدث الحوثي الزعيم القبلي والقيادي في حزب «المؤتمر الشعبي (جناح صالح)» ياسر العواضي بـ«الخيانة والتنسيق من القوات الشرعية» في معرض تبريره قيام ميليشيات الجماعة بالهجوم على مديرية ردمان حيث مسقط رأس العواضي وأتباعه من قبائل آل عواض.
وتقول مصادر الجيش اليمني والقبائل المساندة له إن الجماعة الحوثية دفعت بالمئات من مسلحيها خلال الأسبوع الأخير في محاولة لتحقيق مكاسب جديدة باتجاه محافظة مأرب من جهة الجنوب، غير أنها واجهت ضربات موجعة من قبل الجيش وطيران تحالف دعم الشرعية.
وبحسب مصادر أمنية في محافظة مأرب، تسعى الجماعة الحوثية إلى استقطاب أتباع لها في المحافظة ومن مسلحي القبائل من أجل زعزعة استقرارها، بالتزامن مع الأعمال العسكرية التي تشنها من أكثر من محور، والقصف العشوائي بالصواريخ، على الأحياء السكنية في مركز المحافظة (مدينة مأرب).


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
قوى الشرعية اليمنية وتحدي الخروج من عنق الزجاجة
هل تنجح الأطراف اليمنية المنضوية تحت شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي في تجاوز خلافاتها والتفرغ لإنقاذ مستقبل البلاد الذي يتعرض للانهيار بأيدي الميليشيات الحوثية
قتلى وجرحى انقلابيون بينهم قيادات في 3 جبهات يمنية
أفشلت القوات المشتركة في الجيش الوطني في مديرية حيس، جنوب محافظة الحديدة (غربا) عملية تهريب شحنة محملة بالذخائر كانت في طريقها إلى مواقع ميليشيات الحوثي الانقلابية
الحكومة اليمنية تشكك في موافقة الحوثيين على زيارة فريق أممي لـ«صافر»
في الوقت الذي أعلنت الميليشيات الحوثية موافقتها على السماح بقدوم فريق أممي لتقييم وضع ناقلة النفط العائمة صافر قبالة سواحل الحديدة غرب البلاد، شككت الحكومة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات تابعة للانتقالي تنتشر في محيط البنك المركزي اليمني (Translated to English )
عملية نصب كبرى في يافع (تفاصيل خاصة)
قيادي حوثي يشتري فيلا في العاصمة صنعاء بمليون دولار
لأول مره في اليمن .. مصنع في مدينة تريم بحضرموت ينتج مكيفات تبريد .
زاهر.. طفل يمني ترك المدرسة وعمل في بنشر ليعول أسرته
مقالات الرأي
ماتحتاجه أبين من المقومات الكفيلة لتحقيق نهضة تنموية شاملة يرتكز على إيجاد أرضية العمل الحقيقية والقوية
منذ عدة سنوات راودتني هواية غريبة مع ظهور الشبكة العنكبوتية (الانترنت) وانخراطي في بعض مواقع التواصل
ثلاثي التجويع يواصل تجاهل المطالبات المشروعة برواتب الجيش الجنوبي.  ‏جيش دولة الجنوب،المحروم من راتبه
اود ان أوجه أربعة أسئلة للجهات التالية .   السعودية الإمارات الشرعية الانتقالي.   هذه الجهات المذكورة
في مساحة أخلاقيات الزمن المختلف والمتغير والذي نلامسه في كل لحظة ويوم ، عطفا على تفاصيل الحياة وقسوتها وكل ما
في الأول من يوليو الجاري، كتب نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان على حسابه في تويتر تغريدة له،
يكفي حروبٍ وسفك دماء..يكفي تدمير الوطن والمواطن..يكفي تصدير الأزمات ويكفي زيادة المعأناة وتكدير معيشة هذا
      لست خبير عسكري يستطيع تحليل كافة المعطيات بمهنية ، لكن بحكم المتابعة لما نشاهد على الشاشات وقرأت
في البداية قد يتساءل البعض عن سبب اختباري لهذا العنوان، وقد يتساءل البعض الآخر عن من هو هذا الشخص الذي صنع ألف
#سر_بحاح نشر بحاح مقال يهاجم الرئيس هادي وبغض النظر عن من كتبه ففي الأخير ثمة رسالة أراد بحاح أن يوصلها
-
اتبعنا على فيسبوك