مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 06 أغسطس 2020 01:33 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 01 أغسطس 2020 03:29 مساءً

عبث وإجرام النكبة يَصل الحجربة

منذو أحداث الحادي عشر من فبراير2011م التى أسقطت النظام وأدخلت الوطن في دوامة الصراع والإقتتال والحجرية تعيش في وضعها الطبيعي وفي حالها الأمن والمستقر السابق وبعيدة عن أعمال العبث والإنفلات الأمني الذي عاشت وعانت منه غالبية مناطق الجمهورية....

لكن هذا الوضع لم يدم طويلاً فها هي أيادى أبطال نكبة فبراير تطال الحجرية وتُدشن فيها أعمال العبث والإنفلات الأمني ونتائج عدم العمل بالنظام والقانون فخلال الاسبوع الفائت تم إحراق محطة بترول البيرين وإصابة عدداً من الأفراد بسبب فرض اتاوات على مالك المحطة.....وبعد يوماً وأحد تم إغلاق كافيتريا في مدينة التربه برصاص مسلحين رفض صاحبها إعفائهم من الحساب....

وخلال الاسبوعين السابقين تم مداهمة منازل مجموعة من منازل النازحين والمهجرين من مناطق سيطرة الجماعة الحوثية إلى مدينة التربة وتم الإعتداء عليهم في عمل مخالف للدين والشرع والنظام والقانون والعرف والعادات والتقاليد...

وما حدث خلال هذه الفترة وما سبقها من عمليات اغتيالات واشتباكات وإقلاق للأمن والسكينة العامة ماهي الا تدشين لمرحلة جديدة ستشهد فيها الحجرية انفلاتاً أمني وفساد مالي وإداري وعمليات نهب وسلب للاراضي والمنازل والمحلات التجاري والايام القادمه كفيلة باثبات ذلك.....



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
عدن وأخلاق أبناءها الحميدة حكاية حكاها لي والدي زمان وأنا طفلاً صغير عن عدن وأخلاق أبناءها الحميدة حكى لي عن
    بقلم العقيد :- نزيه مرياش   المايسترو العميد / أيوب عبد الرشيد ، وافته المنية في  ظروف قاسية ،
لقد اجبرتنا الاحوال التي اوصلونا اليها العفافشة وسلطات الشمال وشرعية الفيد التي اصبحت عالة وثقب اسود يستنزف
      *مما لا مجال فيه للريب أن الإسلام كرم المرأة المسلمة تكريما عظيما ينافي دعوات الإنحطاط
المايسترو العميد / أيوب عبد الرشيد ، وافته المنية في ظروف قاسية ، ولأجل تلين هذه الظروف ، نحتاج لهامته
احمد الميسري والجبواني والجباري متفقين في الرؤية حول أن المناطق المحررة في الجنوب تحت الاحتلال من التحالف
  اللون الأحمر يغزو أرض الزيتون ، والوطن العربي لم يعد يحتمل المزيد من لون الدم ، ومن ألوان الحرائق
ان تعيش في هذا العالم فستكون بين خيارين لا ثالث لهما ، اما ان تكون المؤثر في سير الاحداث او المتأثر بها. ان
-
اتبعنا على فيسبوك