مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 01 أكتوبر 2020 09:39 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 03 أغسطس 2020 08:09 مساءً

أحبابنا كل عام وأنتم بخير. 

د. أحمد عبيد بن دغر 

 

4 أغسطس 2020

 

شكراً لكل من سأل عنا مستخدماً أي شكل من أشكال التواصل الاجتماعي، سائلاً ومطمئناً، شكراً لمن اتيحت له فرصة التواصل أو لم تتح، ومن العائدين الفائزين، وكل عام وأنتم بخير، وكل عام واليمن بألف خير. 

 

لقد تمنيت دائماً لو ينصرف إعلامنا أكثر فأكثر بمختلف اتجاهاته نحو قضايا الوطن، وهموم الناس واحتياجاتهم، في زمن تكون الكلمة فيه والخبر والمقال والبحث مسؤولية أخلاقية ووطنية، ذلك أفضل من نشغل الناس بأخبار كاذبة، ليس من هدف لها غير النيل من الأخ الآخر المختلف. 

 

بلدنا منكوبة بهمومها، وأبطالنا في خنادق الشرف يواجهون العدو، فلماذا تشتيت وتشويه وعي الناس بأمور أخرى؟ نحن نواجه مخاطر حقيقية كبرى، انقلابات وحرب مستمرة منذ سنوات وخطر التقسيم وضياع الهوية الجامعة والجوع وخطر الأوبئة كل هذه مخاطر حقيقية تداهمنا. 

 

وهي لمن لازال في غفله من أمره مخاطر ندرك جميعاً أنها تتجاوز بأضرارها بلدنا إلى الأشقاء في المملكة ودول المنطقة، الذين يتحملون معنا عبء المواجهة مع العدو، بل وتهدد بقوة أمن الأمة. 

 

ما نحتاجه اليوم هو التصدي لهذه المخاطر وجمع الكلمة الوطنية الصادقة والمقاومة إزائها حتى تحقيق سلام دائم وشامل وعادل في بلادنا سلام لا يستثني أحد، يحافظ على بلدنا جمهورياً في مواجهة التمرد الحوثي السلالي العنصري، موحداً واتحادياً كما رسمنا معالمه في مؤتمر الحوار الوطني. 

 

إن الإعلام الذي يلتزم الدفاع عن هذه القيم ويحترم هذه الأخلاقيات المنبثقة من ثقافة عميقة الجذور تكونت منذ آلاف السنين وشكلت كياننا وهويتنا العربية والإسلامية هو الإعلام الذي نحتاجه، بل ونلح في طلبه لاتصاله الوثيق بتشكيل وتكوين الرأي العام،سامح الله من كان وراء هذه الحملة، وكل عام وأنتم بخير.

تعليقات القراء
481260
[1] دولة دولة ياجنوب
الاثنين 03 أغسطس 2020
سالم باوزير | حضرموت م شبام
ياحيمد عبيد انت ماحد يسال عليك تفرشم لتقول انا موجود خلاص انت منتهي الصلاحية غيرمرغوب فيك حتى في مديرية شبام

481260
[2] شكرا جزيلا..ل(فضحك حالة "آل سعود)..!
الاثنين 03 أغسطس 2020
رياض حسين القاضي - إبن عدن | (المنفئ الألماني) - (هانوفر)
(شكرا جزيلا)..ل..(غبائك)..يا..(المخنّث "الأشتراكي" الوحدوي/الأنفصالي/العفّاشي/الأقاليمي)..(شكرا) على (إفادتك الخطيّة العلنيّة هنا)..ب[أنّنا]..قد (أوجعنا أسيادك خنازير "آل سعود")..و(سحقنا أطماعهم) عبر (توعية الشّعب اليمني)..عن (أهداف..العدوان)..[نحن] أعرف ب(مسؤوليّات الأعلام الوطني)..أكثر (منك)..ولذلك (أنت) منهار..يا (منيك)..[نحن] نريد وبأصرار (الأضرار) ب(المهلكة السّعوديّة المعتدية الآثمة)..و(بقيّة مشيخات المنطقة)..وإن (كنت..خائف عليهم)..(روح جبهات القتال لتدافع عنهم)..يا (خول)..(لا تثرثر)..عن "شرف الأعلام الوطني"..هذا (آخر مجال..يمكن أن ترغي فيه)..(سد..ثمّك القذر بحذاء).يا..(قندرة)..(لعنة)..ل..(أبو ساسك)..و(ماتنساش..موعد "تجديد الأقامة")..(كي لا "تسجن" مثل "البهيمة"..في "كارخانة التّرحيل")..!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الداعري ينتقد المحافظ لملس ويؤكد: ما حدث في صيرة ليس من صلاحياته
هاني بن بريك يعاود الظهور بتغريدة على تويتر
استياء شعبي كبير جراء إقالة قائد قوات الحزام الأمني بعدن
الشرعية تدعو إلى بلورة موقف عربي موحد إزاء التدخلات الإيرانية
عبد الله السلال: الرئيس اليمني الذي أعاد طائرته الرئاسية وأوسمته بعد عزله وهو في الخارج
مقالات الرأي
في الوقت الذي كان يواصل البعض. من الناشطين حملاتهم الاعلامية التضليلة . في التشكيك بمواقف المملكة العربية
باتفاق الرياض منحت مدينه عدن للانتقالي. ليديرها.  مدينه كل الاضواء اقليميا ودوليا مسلطه عليها.. وتقع عدن
مررت بهم صافحتهم نظرت إلى وجوههم تأملت ماتركته السنون على ملامحهم وأجسامهم، نعمت بودهم وحلقت بعيدا بفضاءات
تابعت لحظات التكريم التي بادرت بها النخب السياسية والاجتماعية والثقافية والفكرية بمحافظة عدن الحبيبة ممثلة
كتبها/ هشام الحاج: عندما يأتي ذكر القاضي فهيم الحضرمي تعود بي الذاكرة ل30 سنة إلى الوراء، فأقول مازال القاضي
رحل عن عالمنا أمس امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في وقت أحوج ما يكون إليه شعبه و الأمة العربية
    صالح الديواني* - القاهرة مليون ونصف يمني تقريبا في القاهرة، وربما ضعفهم في السعودية، ونصفهم في تركيا،
  بلغات العالم المختلفة وأبجديات الأحرف المتناثرة، وببراعة الأقلام الساجعة والمتجانسة، ومشاعر القلوب
الكويت الخير والسند والتي ارتبطت حياتنا باهم مراحلها وهي التعليم الثانوي ولان الكويت المدد بدون شروط والخير
خبروني.. عن صفقات تبادل الأسرى العلن و المخفية؟ خبروني عن وضع الرباعي في الصفقة(محمود الصبيحي، ناصر هادي،
-
اتبعنا على فيسبوك
ted; padding:5px; margin:5px 0; padding-bottom:10px;position:relative;">