مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 26 سبتمبر 2020 03:01 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 07:21 مساءً

من أبين يأتيكم السلام !

السلام هو الطمأنينة و الأمن و الأمان ، تنشده النفس و تطلبه ، و كذلك الشعوب و القبائل و الجماعات ، فلا حياة و نماء و رخاء دون سلام و أمن ، و لن يحل الأمن و السلام الا بترك البغض و الكراهية و المناطقية و التناحر و الحروب.

من يتابع بعض المواقع و كتابات بعض الأقلام انها على الدوام تواصل منشوراتها التي تغذي و تنمي و الكراهية و البغضاء ما بين الناس بشكلِ مناطقياً مقيت ، بغرض إستمرارية الصراعات.. و من كان همه المواطن فالدعوة

إلى السلام هي مبتغاه ، فالمواطن يريد الأمان و الإستقرار و التنمية و هو الذي يخسر في الحرب اولاً و اخيرا.

من لأبين.. و سلام لمحافظها حسين.. و سلام لباعزب سفيرها للسلام . بين لحظات هلع النساء و خوف الأطفال و توجس الزوجات و الأمهات ، و من بين أصوات قرع طبول الحرب و دوي المدافع و هدير سيل مداد اقلام المنافقين ، يبرز لنا داعيا و صانعا السلام المحافظ ابوبكر حسين و الدكتور ياسر

باعزب داعيان للسلام و وقف الصراعات و الإتجاه نحو الحوار و السلام و البناء و التنمية..

هكذا هي ابين ، هي من تصنع عناصر التغيير و المبادرة.. ففي زنجبار من العام 1968م عقد المؤتمر الرابع للجبهة القومية و بغض النظر عن أسبابه و خسائره السياسية ، الا ان من نتائجه وصول سالمين للحكم و به حدثت فترة

سلام و إستقرار و التي قد تكون نسبية و لو إلى حين ، الا انه خلالها اتجه الجميع نحو المواطن و التنمية ، فشيدت المصانع و المعامل و المزارع و المدارس و التي انعكست إيجاباً تجاه المواطن و معيشته..

قبل يومين و برعاية من اللواء ابوبكر حسين و بإشراف من الدكتور ياسر باعزب مدير مكتب الإعلام بالمحافظة و في زنجبار العاصمة ، عقدت ندوة هدفها السلام و صناعته و كان عنصر المفاجأة فيها انها عقدت بمشاركة من

مديري مكاتب إعلام محافظات عدن و لحج و الضالع .. و بمعنى آخر انه كان فيها من يمثل كل المناطق التي كانت هدفاً لترويج وبث المناطقية بين مواطنيها و مواطني بقية المحافظات..

لم تكن ابين أحسن حالاً عن تلك المحافظات ، فجميعها عانت جراء الحروب و الصراعات ، فكانت الخسائر كبيرة مادية و بشرية و تدهور تام للبنى التحتية ، الأمر الذي أنعكس سلباً على التنمية و الحالة المعيشية لمواطني تلك المحافظات..

نتمنى ان تأخذ تلك المبادرة الإهتمام الخاص و الجاد من قبل المنظمات الدولية الساعية لصناعة السلام ، و كذلك من قبل المواطنين و منظمات المجتمع المدني ، و قبل ذلك من قبل القيادات السياسية و العسكرية.. فهدف المبادرة توحيد الرسالة الإعلامية لغرض إحلال السلام و توحيد الصفوف و الإتجاه نحو البناء و التنمية و تحسين الخدمات للمواطنين و يكفي خسائر و نزيف دم و صراعات و حروب ..

سلام



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العرافة الشهيرة ليلى عبد اللطيف تفصح عن اخر توقعاتها للعام الجاري والقادم
عاجل: أمن لودر يُلقي القبض على قاتل الحداد عقب ساعات من تنفيد الجريمة
الصحفي مقراط : هذا هو الميسري وهذه هي حقيقته
مواطنون بعدن: شوارع سليمة يتم تدميرها بحجة السفلتة واخرى مدمرة لايلتفت اليها احد
نقابة المحامين بصنعاء تفصح عن تفاصيل جديدة حول قضية مقتل الاغبري
مقالات الرأي
.     تتصدر محافظة الضالع واجهة الأحداث في الجنوب سلما وحربا رغم صغر مساحتها وقلت سكانها،الا أن
  علي البكالي لم تكن ثورة السادس والعشرين من سبتمبر مجرد حدث عابر في تاريخ اليمن وحياة اليمنيين بل كانت
تابعت خلال الفترة الماضية سلسلة تعليقات في بعض المجموعات بقيادة الأستاذ ملهم حفظه الله وكانت كلها موجهة
فشل تحقيق أهداف ثورة 26سبتمبر 1962م في الشمال اليمني لا يعني أنها لم تكن ثورة كما يزعم البعض اليوم . هي ثورة بكل
خلصنا من الاستعمار البريطاني بعد مسيرة نضال قاسية وصعبة  وقدمنا قوافل من الشهداء على مستوى أرض الجنوب
مهما اختلفنا أو اتفقنا مع محافظ عدن (لملس) إلا أننا نحتكم إلى إدارة فن الخلاف التي تنص منطلقاتها بإنصاف الرجل
بعد نصف قرن ونيف لم يعد متبقيا من أثر ثورة 26 سبتمبر في منطقة وأرض ميلادها وانطلاق شرارتها وانتصارها سوى
منصور الصبيحي. من حسن الصدفِ هو ان يكون للشعب اليمني يومين في شهر سبتمبر بعيدين متقاربين، يومان يتحددان
الحملة الإعلامية الموجهة لتشويه النائب عبد العزيز جباري صممت بإتقان لحجب الحقيقة بدرجة منظمة وعدائية ،
  يظل الحديث عن الاعياد الوطنية للثورة اليمنية المنكوبة مدعاة للسخرية والبكاء معا، بعد مضي ست سنوات على
-
اتبعنا على فيسبوك