مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 03 مارس 2021 11:22 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

(تقرير).. هل تُمهّد زيارة محافظ شبوة إلى الرياض لإقالته؟

الاثنين 25 يناير 2021 10:34 صباحاً
(عدن الغد)خاص:

تقرير يبحث في مستقبل محافظ شبوة محمد بن عديو بعد زيارته إلى العاصمة السعودية..

ما المنصب الجديد الذي ينتظر بن عديو؟

هل سيتمسك به الرئيس هادي محافظاً لشبوة.. أم أنه سيفرط به؟

كيف ستبدو شبوة بعد تعيين محافظ جديد.. وهل ستتواصل مشاريع التنمية؟

هل ستسقط المحافظة من يد الشرعية كما سقطت عدن؟

كيف سيتقبل الشارع الشبواني إقالة بن عديو؟

هل سيبدأ الرجل مستقبلاً سياسياً جديداً مع صقور الشرعية الآخرين؟

(عدن الغد) القسم السياسي:

أثار استدعاء محافظ محافظة شبوة، محمد صالح بن عديو، إلى العاصمة
السعودية الرياض، حيث يتواجد الرئيس اليمني، بطلب من هذا الأخير، الكثير
من التساؤلات والتكهنات حول أسباب الزيارة وأبعادها وخلفياتها.

فكثيرون ألمحوا إلى أن عهد الرجل كمحافظ لشبوة بدأ بالأفول، وأنه مُقدم
على مرحلة جديدة من مستقبله السياسي، ربما تكون بعيداً عن المحافظة التي
تربع على سدتها منذ ما يزيد على عامين.

وفي الوقت الذي حذر البعض من حصول مثل هذا الاستبعاد، بإخراج رجل بحجم بن
عديو من محافظةٍ يتربص به خصوم الشرعية، وقد تتسبب هذه الخطوة في إضعاف
جبهة الشرعية وتقوية خصومها، إلا أن البعض الآخر يرى أن إخراج بن عديو من
المشهد أمر لا بد منه لنزع فتيل أية أزمات بدأت تلوح بالأفق.

كما أن آخرين يرون في استبعاد بن عديو- إذا ما تحققت- لا تأتي كاستهداف
للرجل، بقدر ما أنها تأتي في سياق عام لتغيير محافظي المحافظات المحررة،
وفق اتفاق الرياض، وليس في الأمر استهداف متعمد لبن عديو أو استبعاد
مقصود لشخصه.

والجدل المثار مؤخراً، جاء بعد عامين من الأحداث الجسيمة التي عاشتها
شبوة في عهد بن عديو قبل وبعد أحداث ومواجهات أغسطس 2019.

فالمحافظة التي عانت حرماناً وإهمالاً منذ عقود طويلة، بدأت بالانتعاش
خلال تولي المحافظ الحالي مقاليد الأمور فيها، فهناك من يشيد بالرجل وبما
حققه من مشاريع وأعمال لم تشهدها شبوة طيلة تاريخها.

وبالتوازي، ثمة من يعتقد أن عهد بن عديو كان الأسوأ على الصعيد الأمني
والعسكري، بالإضافة إلى جوانب التجاوزات المالية والفساد التي تتهم بها
قيادة المحافظة ومسئوليها، مع تشديد قبضة الأمن القمعية، بحسب البعض.

ووفق هذا التناقض بين النظرتين المختلفتين لعهد بن عديو في شبوة، كان
الجدل على أشده، بشأن استدعائه وزيارته إلى العاصمة السعودية الرياض،
للقاء الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

هل سيفرط الرئيس بمحافظ شبوة؟

يتوقع كثير من المتابعين أن الرئيس اليمني قد يفرط بمحافظ شبوة بسهولة؛
عطفاً على ما يتعرض له من ضغوط كبيرة، سواء من القوى المحلية أو
الإقليمية.

حيث ترى القوى المحلية أن بن عديو عمل على تشديد القبضة الأمنية، وتفاقمت
في عهده عمليات القمع والمداهمات، وتسخير المحافظة لقوى "معادية للجنوب
وللجنوبيين"، بحسب رؤية قيادات في المجلس الانتقالي الجنوبي وإعلامييه.

بينما تعتقد القوى الإقليمية أن أي توتر أو تصعيد في المحافظات الجنوبية،
قد يؤدي إلى تعقيد عملية المضي في تنفيذ اتفاق الرياض، لهذا يستوجب الأمر
التخلي عن بعض "الشخصيات المثيرة للحساسية"، وذلك بحسب طرح السعوديين
رعاة اتفاق الرياض.

وجميع تلك الضغوط التي يتعرض لها الرئيس اليمني قد تعجل برحيل بن عديو من
شبوة، في تكرار لمشهد استبعاد الميسري وعدد من رجالات صقور الشرعية، بهدف
إتاحة الفرصة لتنفيذ آمن لاتفاق الرياض.

في المقابل، يستبعد آخرون قيام الرئيس اليمني بمثل هذه المجازفة، خاصةً
في الوقت الذي تمثل فيه شبوة أحد المعاقل المهمة للشرعية اليمنية، حيث
وقفت قوات الشرعية هناك عقب أحداث أغسطس 2019 أمام تمدد قوات المجلس
الانتقالي نحو المحافظات الشرقية، بعد سيطرتها على عدن.

ولم تكتفِ شبوة بذلك، بل مضت تمثل مدداً ودعماً لقوات الحكومة المتمرسة
في أبين، وضمنت بقاء أجزاء من أبين وشبوة بكاملها وحضرموت بيد الشرعية
وقواتها.

ويعتقد أصحاب هذا الرأي أن أي تخلٍ عن بن عديو، هو تخلٍ عن كل تلك
الإنجازات العسكرية، بالإضافة إلى الأعمال والإنجازات الإيجابية الأخرى
التي حققها الرجل اقتصادياً وتنموياً.

لهذا فإن بقاء بن عديو محافظاً لشبوة ما زال قائماً، خاصةً وأنه قام مساء
أمس الأحد، بالتزامن مع تواجده في الرياض، بإصدار تعيينات إدارية في
المحافظة، حيث قام بتغييرات في قيادة مكتب الأشغال، بعد أيام من حزمة
قرارات شملت أيضاً قطاع الأراضي والمساحة، على خلفية مزاعم بالفساد.

وتدل هذا التعيينات على أن بن عديو تلقى تعليمات بضرورة التعامل مع ما
يحدث من تجاوزات أو أعمال فساد في محافظته إذا أراد الاستمرار في سدتها،
بحسب مراقبين، رجحوا أن بن عديو حتى وإن تم استبعاده فثمة منصب آخر لا
يقل أهمية في انتظاره.

تداعيات ميناء قنا

المشاريع التنموية في مختلف المجالات الخدمية التي قام بتنفيذها بن عديو،
لم تقف عند حدٍ معين، وشملت شتى مناحي الحياة.

غير أن التصعيد الأخير الذي تسبب بكل هذه الضجة التي حدثت في شبوة، هو ما
قام به المحافظ مؤخراً من إعادة افتتاح ميناء قنا التاريخي، المطل على
بحر العرب، وهو ما أثار حفيظة الكثير من القوى السياسية.

فالميناء يحمل العديد من الأهداف الطموحة، التي تتعلق باستئناف تصدير
النفط والغاز عبره، بالإضافة إلى استحداث عمليات التصدير والاستيراد عبر
هذا الميناء، خاصةً عقب سيطرة المجلس الانتقالي على عدن وميناءها.

فكانت التداعيات الناتجة عن مثل هذا القرار الذي تبناه محافظ شبوة، كبيرة
ومؤلمة، ومزعجة لأكثر من طرف، بالإضافة إلى قوى إقليمية رأت في افتتاح
الميناء خروجاً عما رسمته من مخططات لإبقاء اليمن بلا منفذ نشط يعيد إلى
البلاد فعاليتها الاقتصادية.

فيما اعتبر البعض ممن يسايرون قوى الانتقالي والقوى الإقليمية أن الميناء
يمكن أن يكون وسيلة لتهريب الأسلحة ودعم التنظيمات الإرهابية التي تتخذ
من شبوة ومناطق في أبين أوكاراً لها، بحسب وصفهم.

وبغض النظر عن صحة تلك المخاوف والمحاذير من عدمها، إلا أن هذا الميناء،
القديم الجديد، يبدو أنه حمل ما يمكن تسميته "القشة التي قصمت ظهر
البعير"، والحد الفاصل الذي وصل إليه بن عديو، ووجب عندها إيقافه، وفق
رؤية محللين.

كيف ستبدو شبوة؟

بالنسبة للجانب الذي يتوقع إقالة بن عديو من منصبه محافظاً لشبوة، فإنه
يرى أن شبوة ستعود إلى الحاضنة الجنوبية، بعد سنوات من استيلاء قوى
وأجنحة حزبية في الشرعية اليمنية على مقدراتها.

بينما يتوقع آخرون أن شبوة يمكن لها أن تغرق في بحور من المواجهات
والاقتتال الأهلي، في حالة الإتيان بمحافظ ليس على وفاق مع القوات
المسلحة المتواجدة في شبوة، وهي في غالبيتها من أبناء المحافظة، لكن
ولاءها للحكومة الشرعية، وليس لخصومها.

وهذا قد يولد وضعاً عسكرياً وأمنياً غير مستقر، قد يعصف بأمن واستقرار
المحافظة، وربما قد يصل الأمر إلى تكرار سيناريو عدن وسقطرى خلال العامين
الماضيين.

لكن مراقبين يرون أن أي تغيير لمحافظ شبوة يجب أن يأتي بشخصية منتمية
لنفس القوى والأجنحة التي يمثلها بن عديو، وفقاً لاعتبارات سياسة
المحاصصة التي يقوم عليها اتفاق الرياض، ومراعاة لكل أطياف العمل السياسي
في الجنوب واليمن عموماً.

وهذا الأمر إذا ما تم فإنه سيُبقي شبوة في نفس الوضع الذي كان في عهد بن
عديو، خاصةً إذا كان البديل والخلف شخصية مقاربة لشخصية السلف.

وفي ظل وضع كهذا، من المؤكد أن المواطن الشبواني هو الأكثر تضرراً من
التغييرات أو حتى من عدم التغييرات، لأنه في الحالة الأولى ستتفاقم
الأوضاع سوءاً، وفي الثانية ستسمر على سوئها.

فالرجل كما أنه حاز على شعبية وقبول كبيرين من المواطنين في شبوة، إلا أن
ثمة من يختلف معه ويعارضه، بل وحتى يتهمه بالفساد والتجاوزات هو
ومسئولوه.

وهو أمر وارد في ظل التجاذبات السياسية وحالة الصراعات التي لا تعيشها
شبوة فقط، وبل والجنوب برمته.

فالوضع الذي يمكن أن تظهر بناءً عليه شبوة، في أحسن الأحوال، هو
الاستمرار على حالة الصراع العدمي والعبثي.

ما الذي سيتبقى من الشرعية؟

حقيقة أسباب تواجد محافظ شبوة في العاصمة السعودية الرياض، ما زالت
غامضة، ولا يستطيع أحد تأكيدها.

وما يتم تداوله إعلامياً، لا يعدو عن كونه تخمينات وتكهنات، قد تصيب و
تخطئ، لكنها يمكن أن تعمل على خلق توقعات بما سينتظر مستقبل شبوة،
والجنوب بشكل عام في حالة تخلي الرئيس هادي والشرعية عن محافظ ورجل سياسي
بحجم بن عديو.

فهناك من يعتقد أن الشرعية اليمنية ستفقد محافظة أخرى، وصقر آخر من
صقورها إن هي تخلت عن رجلها في شبوة.

فبعد عدن ولحج والضالع وسقطرى، يمكن أن تدخل شبوة تحت سيطرة المجلس
الانتقالي عسكرياً وسياسياً، كما أنها ستخسر أخلاقياً، من خلال تكرار
تخليها عن رجالاتها وصقورها، بدءاً بالسياسي عبدالعزيز جباري، مروراً
بوزير النقل السابق صالح الجبواني، وليس انتهاءً بوزير الداخلية السابق
أحمد الميسري.

وهذا الوضع من التخلي لا يصب في مصلحة الشرعية اليمنية نهائياً، بحيث أنه
يدفع برجالاتها إلى إدراك نهاية مصيرهم المحتوم من التخلي والتهميش مع
تكرار مثل هذه الحوادث كلما أخلص الصقور للشرعية وتفانوا من أجلها.

وقد يقود هذا إلى تجمع سياسي جديد يقوده الصقور المتخلى عنهم، والذين
يمكن أن ينظموا أنفسهم في كيانٍ سياسي قوي لا يناهض خصوم الشرعية فقط، بل
حتى يعارض الشرعية نفسها وسياستها.


المزيد في ملفات وتحقيقات
بعد انقشاع الغبار عن أرض مأرب.. ماذا بعد؟
تدور منذ أسابيع معركة طاحنة على تخوم مدينة مأرب بعد أن قررت جماعة الحوثي دخولها، وهي في تقديري الأهم في مسار الحرب المدمرة التي بدأت معالمها تتضح أكثر فأكثر، بعدما
(تقرير) .. هل عجزت الحكومة عن أداء مهامها فعلاً.. أم هناك ما يؤخر إنجاز مهامها؟
تقرير يقدم جرد حساب لعمل حكومة المناصفة الجديدة منذ إعلان تشكيلها.. أشهر عديدة منذ قدوم الحكومة إلى عدن.. ما الذي قامت به؟ تأخر صرف المرتبات وانعدام الخدمات وتدهور
سوق المناهج الدراسية السوداء في عدن.. فساد خطير وصمت أخطر واستغاثة مجتمعية الى معالي الوزير بالتدخل العاجل والسريع
 قبل اسبوع كنت في طريقي بعد المغرب الى سوق الطري في الشيخ عثمان بمحافظة عدن لشراع قات.. وفي الطريق التقيت بصديق عزيز من ابناء عدن الأصليين جدا سالته : الى اين؟... فرد


تعليقات القراء
521146
[1] ممتنون للإمارات والسعودية على الحفاظ على وحدة اليمن .
الاثنين 25 يناير 2021
باسلم | اليمن الديمقراطية
لايوجد شعبين في اليمن,يوجد شعب واحد فقط.عايشت معظم الأحداث في جنوب وشمال اليمن - لقد عشت الانقسامات والمؤامرات والانقلابات والخيانات. لهذا أنصح شعبنا بتجاهل أصوات الكراهية والانقسام والوقوف خلف الرئيس هادي قبل فوات الأوان ، فهو يبقى الوحيد وآخر فرصة للسلام في اليمن والحفاظ على وحدة أراضيه, يجب أن نساعده على هزيمة ميليشيات عفاش والضالع - يافع وصعدة ، وإلا ستدخل اليمن حروباً وفقر وفوضى لا تنتهي.

521146
[2] وحدة الموت ماتت ودولة الجنوب قادمة
الاثنين 25 يناير 2021
مهدي باعوضة | حبان شبوة
بعد عدوان نظام عفاش على الجنوب في ١٩٩٤ واحتلاله اصبحت الوحدة منتهية. من حينها كفروا شعب الجنوب واستباحوا ارضه وحقه، احتلوا كل المناصب في الجنوب وطردوا الجنوبيين . رفعوا ولا زالوا يرفعون شعار الوحدة او الموت !!! وحدة الاحتلال يرفضها شعب الجنوب . اذا جماعة ٧/٧ من الجنوبيين متمسكين بالوحدة لخدمة مصالحهم ، عليهم اطلاق استفتاء شعب الجنوب تحت اشراف اممي محايد يقرر فيه الجنوبيون ماذا يريد.

521146
[3] يا ساده يا محترمين احترموا عقول القراء
الاثنين 25 يناير 2021
ابن الجنوب العربي | عدن خاليه من الحجريين والدحابش
الخبر طويل عريض واتفاق الرياض واضح وصريح المحافظين ومدراء الامن في الجنوب من نصيب المجلس الانتقالي وسوف يتم اقاله الجميع وتعيين جنوبيين انتقاليين

521146
[4] دولة دولة ياجنوب
الاثنين 25 يناير 2021
سالم باوزير | حضرموت م شبام
افراد متهورين فاسدين يطمحون فوق الجميع الميسربي وجباري وبن دعر والجبواني وبن عديو ليس برجال دولة حقين فتنة ونهب ولم يقدمو ما يجعلم حتى في مرباكزهم فليرحلو الى مزبلة التاغريخ من يبيع بلادة للاجبي اليمني خاين لانريد هذة النوعية العميلة نريد رجال للجنوب وشعبة العربي لاومليون لالليمننة البغيظة ويعيش شعب الجنوب العربي حراكريما على تراب ارضة الطاهرة

521146
[5] رقم 3 — ايش دخل امك وكس امك من كذا قضية
الاثنين 25 يناير 2021
بنت الجنوب | الجنوب
(وانت اين موقعك يافصيح)( لامكان للخولات بعد اليوم في اليمن)( ولامكان للمثليين في الجنوب )(ولامكان للعراصين بعدن )(ولامكان للفتنة الرقمية والورقية بالصحافة )(كل يدفع بقلم الفتنة الى دبره وفرج مرته وامه ويظل الحق والصدق والامانة بدون شعارات كس امك واهلك الخولات القواقع لايعلو صوت صوت الخرىٰ القوقعي)

521146
[6] الديوث الجعبري
الاثنين 25 يناير 2021
منصر | عدن
لايزال يسئ لسمعة اهله من الجعبريات وفي سبيل نضاله الضافعي انتحل اسم بنت وهات يالفاظ ربيته امه وقالت له يابن كسي ناضل ولو تقتلب مكلف ةقول ثوره ثوره ياجنوب وخايك مع ديوثنا عيدروس وبن بريك وسب لبنات الجنوب علشان تصل للسلطه ومع كس امك ياضافعي مش حتقدر تغمض عينيك هههههههه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الحوثيون يردون على دعوة قيادة المجلس الانتقالي للحوار ((تفاصيل))
عاجل: سعر جديد للبترول في عدن
الردفاني :بسقوط مأرب سيلتف الشمال كله خلف الحوثي دفاعا عن الوحدة
معركة مأرب.. غايات الحوثيين من وراء استهداف مدينة شكلت ملجأً للهاربين من الحرب في أرجاء اليمن
قائد جبهة الكسارة: ابناء المحافظات الجنوبية يتقدمون الصفوف دفاعا عن مأرب
مقالات الرأي
عرفت عدن على مر التاريخ بأنها مدينة حاضنة، جامعة غير منفرة، يعيش الجميع تحت كنفها من دون تفريق لا بالدين ولا
كنت ضمن المشاركين وللمرة الثانية على التوالي في منتدى الاثنين من كل أسبوع في ديوان سعادة السفير اللواء علي
  بهذا البيان أراد أحمد علي أن يطوي صفحة الماضي الأليم الذي صنعته بعض الجهات والمواقف والتوجه إلى أفق جديد
يشعر المتبنون للمشروع الوطني اليمني سياسيين أو مقاومين بخيبة من تصريحات رئيس المجلس الانتقالي الأخ عيدروس
إن كان ثمّـــة ميزة حسَـــنة قد تركها الرئيس السابق علي عبدالله صالح بعد مقتله، فهي أنه قمَــعّ أولاده
كل عام تتسوّل الامم المتحدة على خلفية الجانب الانساني في اليمن وتعلن حملاتها تدق كل باب شريف او وضيع وتجعل
قف للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا. كنا ومازلنا نردد هذا البيت بسعادة وإعتزاز بالمعلمين الذين
من ينتظرون سقوط مأرب بشغف، يستعجلون سقوط ما تبقى من قلاع الحرية والشرف لحساب العدو، ستصمد مأرب صمود
سيكون هذا المنشور هو الخامس الذي أتناول فيه حديث الساعة بل وحديث كل ساعة الأ وهو موضوع الكهرباء..لا أخفيكم
  ماذا يحدث في عدن اليوم ؟ ! سؤال ذات أهمية للبحث عن السبب ليذهب العجب , ويدحض كل الاشاعات والاكاذيب والتدليس
-
اتبعنا على فيسبوك