MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 13 ديسمبر 2017 06:10 صباحاً

  

عناوين اليوم
استعراض صورة

أفشل انقلاب في التاريخ!

كتب / خالد الرويشان أفشل انقلاب في التاريخ! حتى الحمير ماتت جوعًا وقهرًًا لماذا لا ترحلون؟ تنتظرون الرواتب ممّن انقلبتم عليه! هل هناك فشلٌ أكثر من هذا! ارحلوا ..ماذا تنتظرون؟ لن ترحلوا إلى الصين سترحلون إلى بيوتكم فحسب فشلتم ..فغادروا فورًا ثمّة مجاعة تضرب ملايين اليمنيين بسببكم وبسبب انقلابكم! الناس تموت في بيوتها ماذا تنتظرون؟ انتظرتم ماما أوباما حتى رحل وانتظرتم العم كيري ..ضحك عليكم ورحل ثم انتظرتم بابا ترامب حتى وصل! وما تزالون منتظرين أن يفعل شيئا بعد أن يعود آخر الليل من حلِبَة المصارعة!.. لن يفعل لكم شيئا! ليس إلاّ السُم الأمريكي الزّعاف! وهو ما تأكله العراق وسوريا ..وما تأكله اليمن اليوم! مات الناس وأنتم تنتظرون مات الطلبة في الخارج مات الشعب كله في الداخل مات الحمار وماتت البقرة.. ومات الرعوي وماتت الجِرْبة ماذا تنتظرون؟! يا غارة الله والأوادم! أبو ربل صحيح!
المزيد من الصور
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عبدالملك الحوثي يصدر الصفة الجديدة للرئيس (صالح) ويأمر بتعميمها
هدى العطاس : الجنوبيون يتعرضون لمجزرة بالحديدة وطيران التحالف يقصف كل من يحاول الهروب
بشرى المقطري : الحزام الأمني يغلق عدن في وجه الالاف من الهاربين من موت الحوثي 
الناطق الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي يوضح حقيقة الخلاف مع دولة الامارات
نبيل الصوفي : حتى الناس في عدن تبكي على رحيل صالح
مقالات الرأي
طويت صفحة الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، الذي قتل الاسبوع الماضي على يد حلفائه الحوثيين المدعومين
سأتحدث عن ابين لأني كنت قريب من الحدث وتابعت مجرياته بطلب وثقه من كثير من الاخوة الذي دفعوني لذلك ، ولأني
كثرت التصنيفات والتحليلات حول أحداث صنعاء الأخيرة وحقيقة انها لم تكن مفاجاة في نتيجتها بقدرما كانت المفاجاة
  القفز على الواقع ليس من عمل من يحملون مسؤوليات وطن والخطوات الغير محسوبة تؤدي إلى أخطاء غير متوقعة
أنا ما نمت يوماً في قصور السادة العملاء. علي مهدي الشنواح واحد من شعراء العصر الثوري في اليمن توفي في العام 1984
أكبر انتصار حققه أبناء جنوب اليمن منذ هزيمة حرب ١٩٩٤ أنهم استطاعوا في مطلع عام ٢٠١٥ التصدي ومقاومة غزو
ودّعت اليمن كل اليمن أحد ابنائها المخلصين لقضاياها الوطنية الاستراتيجية الكبرى، ودعته دون أن تُذرف الدموع
انا لست هنا مدافعآ عن الرئيس هادي ولا محاميآ عنه ولكن  كلمة الحق لن نتردد أن نقولها ونعلنها للملا  رغم
يوم امس غيب الموت اسمين لامعين في سماء الفن والثقافة الجنوبيين واليمنيين والعربيين كان نبأ وفاة الفنان
وائل لكوما ان تشاهد الاخبار حتى ترى بان الوجوه الحزبية هي التي تتصدر المشهد اليمني تحليلا وتعينا بل وحتى
-
اتبعنا على فيسبوك