مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 24 مارس 2019 10:34 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
‫د.علي صالح الخلاقي‬‎
إلاَّ عبود خواجة.. يا غواة اللجاجة!!
الجمعة 15 مارس 2019 08:28 مساءً
  -------------- علي صالح الخلاقي:   نعم..كفُّوا عن استهداف فنان الجنوب المحبوب عبود خواجة، يا من تتمادون في اللجاجة؛ بهدف الإساءة إلى فنان الجنوب وتاجه؛ فلن تفلحوا في مساعيكم ولن تحققوا مآربكم،
سعادة "المستشار"!!
الأحد 24 فبراير 2019 04:36 مساءً
  المُستشار لغةً اسم مفعول مِن استشارَ، وهو خبيرٌ متخصِّص يُؤخذ رأيُه في أمر هامّ، علميّ أو فنّيّ أو سياسيّ أو قضائيّ أو نحو ذلك.. والمشورة هي استنباطُ المرءِ رأيَ غيره فيما يعرض له من الأمور
قصور حِمْيَر المترفِّعة
الأحد 17 فبراير 2019 09:17 مساءً
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة الحِمْيَرية المزدهرة، خاصة إذا ما عرفنا أن يافع، هي قلب المنطقة المعروفة تاريخيا
موقف مبكر للشيخ النقيب برفض (اليمننة) قبل أكثر من ستين عاما
الثلاثاء 12 فبراير 2019 11:51 صباحاً
لدعاة العودة إلى باب اليمن الذي لدغنا من جحره مرتين ..أقدم هنا موقفاً سياسياً مبكراً وناضجاً سجله الشيخ أحمد أبوبكر النقيب في العام 1957م، لعل دعاة (الاتحادية) يتعظون ويعودون إلى شعبهم ليكون هو
حقيقة (الاحتلال الإماراتي) لعدن!!
الخميس 17 يناير 2019 09:19 مساءً
----------د.علي صالح الخلاقي: استقبلت مؤخرا في مطار عدن الدولي قريباً لي، قادماً من الولايات المتحدة الأمريكية، ومنذ لحظة وصوله المطار رأيت علامات الغرابة والاستغراب على وجه، وأخذ يتلفت محدقاً
دروس حادثة منصة العند (الجنوبية)!
الأربعاء 16 يناير 2019 12:47 صباحاً
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج الاجتماعي الجنوبي وجعلت من الأخوة ورفاق النضال أعداء وفرقتهم شذر مذر، وخلخلت
طَمَّاح الجنوب..وشهيده الطَّمُوح!!
الاثنين 14 يناير 2019 12:24 مساءً
----علي صالح الخلاقي: دعونا في البدء نترحم على طماح الجنوب وشهيده الطموح..وكل شهداء منصة العند (الجنوبية).. فلا نقزِّم شهداءنا أو نقلَّل من مكانتهم ونحجّمهم على مقاس القبيلة أو المنطقة، ولنتحدث
تحية تقدير للعالم والإنسان..أحمد عمر بن سلمان
الجمعة 11 يناير 2019 11:20 مساءً
هذا  العنوان عن العالم والإنسان ..أحمد عمر بن سلمان ..اخترته تيمناً باسم برنامجه الإذاعي الشهير"العلم والإنسان" الذي يعده ويقدمه عبر إذاعة عدن منذ عام 1965م، وعرفناه من خلاله منذ طفولتنا
وداعاً الطبيب والمناضل والإنسان محسن الحُقبي
الخميس 10 يناير 2019 10:18 مساءً
{ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ} صدق الله العظيم.غادرنا اليوم دون وداع الصديق العزيز والمناضل الجنوبي الدكتور محسن محمد الحقبي، نائب
في وداع ابن قاسم علي..الشاعر والمناضل الوطني
الأربعاء 09 يناير 2019 10:42 مساءً
"قال ابن قاسم علي".. هذه العبارة أصبحت أليفه إلى نفسي وعامل جذب إلى قراءة أشعار صاحبها، الشاعر سالم قاسم علي الحبشي العوذلي ، الذي يحب استهلال كثير من أشعاره القصيرة المعبرة بهذه العبارة،
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اشتباكات عدن تجبر السفير الروسي على الهروب فجرا
مدير عام البريقة : ارتفاع حصيلة قتلى البريقة برصاص الامن الى 5
اشتباكات البريقة كانت ستودي بكارثة بشرية ضخمة عقب تضرر خزانين بالمصافي (فيديو)
المجلس الانتقالي يعلن استعداده للمشاركة في معارك تعز
عاجل .. وصول مسؤول دولي بعد قليل إلى عدن
مقالات الرأي
       @/ مهْما تَقَوّل خصومُ مجلسنا الإنتقالي ، ومهما قَلّلُوا من شأنِ وأهميّة وتبعات زياراتِ رئيس
  بقلم : د. علوي عمر بن فريد إن ما يجري اليوم من انتهاكات لحقوق الإنسان اليمني خاصة في صنعاء على أيدي مليشيات
كان الزعماء والأثرياء والمشاهير يُطوّقون معاصم أيديهم اليسرى بساعات "رولكس" أو "أوميجا" أحياناً. إثر ذلك
------------------- ممثلي الدولة الكبرى وان تباينوا في رؤائهم حريصين ان يعطو كل طرف مايرغب ان يسمعه في سياق خدمة
  حينما تُذكر (تعز) يتبادر إلى الأذهان العلم والثقافة والأدب والفنون والجمال, يُذكر القلم والحرف والكلمة
    يبدو واضحا ان المجلس الانتقالي الجنوبي لم تعد تكفيه التحالفات السابقة وتطمينات محللي قنوات الحدث
في تاريخ 13-3-2019 نشرت الخارجية الامريكية تقريرها حول حقوق الإنسان تحت عنوان (( إسرائيل والجولان والضفة الغربيه
تم الإعلان عن («المجلس» الانتقالي الجنوبي) في 11 مايو 2017 بعد أن دعا اللواء عيدروس الزبيدي (محافظ عدن
كثيرا من إخواننا الشماليين  لا يطيقون  ولا يسمحون  ولا يرتاحون  ولا يقبلون  إطلاقا أن يسمعوا من
تحتل السّياسة جانبًا مهمًّا في حياة الزّعماء والقادة، كما يتعلّق الكثير من الكتّاب والمحلّلين بالسّياسة
-
اتبعنا على فيسبوك