مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 15 سبتمبر 2019 05:09 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
أنور الصوفي
دعوة لمنع الحرب.. (دعوها فإنها مدمرة)
السبت 14 سبتمبر 2019 02:20 مساءً
نسمع اليوم عن تقدم قوات الشرعية من جهة شقرة، دبابات تزحف من جهة شقرة، ودبابات تتمترس في زنجبار، وعدن، فمن يوقف هذه الحرب القادمة؟ من يوقف قادتها عند حدهم؟ من ينبري ليدعوهم للسلام؟ أتوجه أنا
قيق، قيق، قيق، وبالثلاث
الجمعة 13 سبتمبر 2019 03:42 مساءً
عندنا تُهزم الشعوب تلجأ إلى النكتة، لتعبر عما يجول بخواطرها، ولتطرد الحزن، والمآسي التي تخيم عليها، فالشعب المصري عندما هُزِم في حرب 67 لجأ إلى النكتة للتنفيس عن نفسه، ولكن حتى مجرد النكتة
سلموا لي على الرئيس
الخميس 12 سبتمبر 2019 03:36 مساءً
رؤساء بالجملة، وزعماء، ومشائخ، ووجاهات، هذا عندنا في اليمن، وبالأمس كنا نتصدر بلدان العالم في عدد العقداء، إذ كنا نمثل بلد المليون عقيد، مثلنا مثل الجزائر بلد المليون شهيد، وما أحد أحسن من
قلت لي كم عمرك؟!
الأربعاء 11 سبتمبر 2019 02:48 مساءً
سألني أحد الكبار في السن، فقال: كم عمرك يا ابني؟ قلت له بعمري، طبعاً بعد أن نقصت من عمري الحقيقي بضع سنين، حتى أبدو صغيراً في نظره، فقال كم مرت عليك حروب في اليمن؟ قلت له أييييه، واسترسلت أحصي
من أراد خدمات يرفع يده .. ومن أراد عودة الرئيس يقول (.....)
الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 07:52 مساءً
الشعب يريد خدمات: راتب، وكهرباء، وماء، وطرقات، وتعليم، وصحة، ونت، وبيئة نظيفة، وأمن واستقرار، ومرحباً بمن يقدم لنا هذه الخدمات، مرحباً به حاكماً لنا. أيها الشعب هل تريد أحزاباً والكهرباء ما
عدن .. وصنعاء عاصمتان للدم
الاثنين 09 سبتمبر 2019 11:34 مساءً
بعد أحداث عدن الأخيرة، وهروب آخر رجال هادي، أخذ الشماليون يجلدون ظهورهم في صنعاء مع سيدهم الذي لم يهرب وظل معهم يجهز لهم السلاسل، والأقلال ليضربوا بها ظهورهم، ويخمشون بها وجوههم في يوم
هادي لم يصمت، ولكنه يعمل بصمت
السبت 07 سبتمبر 2019 09:25 مساءً
هادي مازال صامتاً، ولكنه يعمل، ولكن لا تفقهون عمله، يرتب، ولكنكم لا تعلمون مدى صعوبة ما يرتبه، يكافح، ولكنكم لم تبلغوا معشار ذرة من كفاحه، يحارب، ولكن حربه لا تسفك فيها الدماء، ولكنها تُسقِط
تعالوا لنتحاور
الجمعة 06 سبتمبر 2019 05:20 مساءً
الوضع لا يسر حبيب، ويرضي كل عدو، وشامت، الوضع المحيط بالعاصمة عدن ما يطمن، والحشود من الطرفين مستمرة، والتقدم صوب عدن من جهة الشرق يثير الرعب في قلوب كل من يشاهد، أو يسمع عن كل تلك التحركات صوب
هيا قولوا لي من بايعطينا الراتب؟
الخميس 05 سبتمبر 2019 10:13 مساءً
أنا أرى أن من سيعطينا الراتب هو الدولة بالنسبة لنا، فالدولة هي الراتب والراتب هو الدولة، فلو غاب الراتب أظن أن ما عاد شي دولة، هذا هو الكلام الصحيح، ومن يقول غير ذلك مزايد، وقد ما معنا من
الكهرباء وصلت يا محافظنا .. فشكراً لكم
الأربعاء 04 سبتمبر 2019 01:44 مساءً
قالها، وبصوتٍ عالٍ، قالها محافظ محافظة أبين، قالها لنائب رئيس الوزراء عندما فاض به، قال لا يشرفني أن أجلس ساعة في معاشق، وأم الشهيد لا تجد مروحة تبرد عليها، قالها، ولم يخشَ شيئاً، فالمناصب
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصادر تكشف لـ"عدن الغد" سبب زيارة الميسري إلى مصر
ما الذي كشفه الحوثيون من اتصالات الرئيس السابق علي عبدالله صالح؟
الربع يكشف عن الشخصية التي تسعى اطراف خارجية لنقل صلاحية الرئيس لها
سياسي اماراتي: كسبنا عداوات خلال أشهر لم يكن لدينا ١٪ منها منذ أن نشأة الدولة
العرادة يرد على تطاولات صحيفة عكاظ السعودية
مقالات الرأي
  عند التوقيع على اتفاق ستوكهولم تزايدت الآمال في رفع الحصار الغبي عن تعز وانتهاء معاناة ناسها في المرور
ضاعت (جمهورية 26 سبتمبر) فرط بها أهلها وسلموها على طبق من ذهب احفاد الامام بكهنوت يتهم وسلالتهم وتخلفهم  بعد
يقال ان : الحظ لا ياتي عندما تعلق حدوة الحصان على جدارك بل عندما تنزع عقل الحمار من رأسك .. في هذا المثل إشارة
في تويتر رأيت بثاٌ مباشراً لعضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي ومسؤول العلاقات الخارجية للمجلس الدكتور عيدروس
كل هذه الضجة التي تسمعونها حاليا وراءها تسريب بعض الاسماء والايعاز بأنهم مرشحون للرئاسة خلفا لهادي !!!!
  في يونيو 1990 عدت من موسكو متأبطاً شهادة الماجستير في العلاقات الدولية فرحاً بالوحدة اليمنية.إتصلت بوكيل
أن الشعب الجنوبي،شعب عظيم،واثبتت انتصاراته العظيمة ومواقفه المبدئية والأخلاقية الحكيمة،مصداقيته و تحالفه
قطر وأدواتها وخاصة الإعلامية وتحديدا قناة الجزيرة محتارين لحد الآن من الحصول على اسم للجنوب يستخدمونه في
نسمع اليوم عن تقدم قوات الشرعية من جهة شقرة، دبابات تزحف من جهة شقرة، ودبابات تتمترس في زنجبار، وعدن، فمن
صباح الاثنين التاسع من سبتمبر 2019م ولقاء تاريخي في غرفة عدن ضم التجار الصيارفة مع الانتقالي الجنوبي الذي مثلة
-
اتبعنا على فيسبوك