مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 أغسطس 2019 11:02 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالقوي باعش
التوحش في التعايش مع الاخر
الأحد 21 يوليو 2019 08:32 مساءً
قد نطر الى تناول بعض الأمور ليس من باب الاحباط أو اليأس و انما للتوعية من مخاطر تلك الأمور على  أهم واقوى سلاح نملكه وهو النسيج الاجتماعي الذي لن تستطيع أي قوة على وجه الارض هزيمته الا من
استخدموا عقولكم..!!
الاثنين 13 مايو 2019 09:12 مساءً
ننصح كل جنوبي مجتهد ان يستخدم عقله الذي ميزه الله سبحانه وتعالى به عن باقي مخلوقاته!! والنظر للامور من زاويه مطله على كل الزوايا بعيد عن العاطفة والتشنج الاعمئ حتى لايسهم بوعي اوبدون، وعي في
شركاء في بناء الوطن
الخميس 09 مايو 2019 02:08 صباحاً
شركاء في بناء الوطن, شركاء في بناء الإنسان, شركاء في التوحيد والايمان, شركاء في صناعة السلام, شركاء في إقامة العدل, شركاء في السلطه وألثروة, شركاء في الأمن وحماية الممتلكات العامة والخاصة,
مواجهة الواقع!!
الثلاثاء 12 فبراير 2019 02:04 مساءً
من لا يقرأ التاريخ مؤكدا سيكرر اخطائه وهذا ناتج طبيعي لما نحن فيه اليوم وبتالي تهور الكثير من الذين نصّبوا انفسهم او ركبوا موجة اي مرحلة كانت تجدهم يتصرفون وكأنهم لم يأتوا لتغيير عقلية سبقتهم
كجنوبيين هناك من يريد ان نقدم اسوأ نموذج
الأربعاء 06 فبراير 2019 12:31 مساءً
تحدثنا الى حكام صنعاء من خلال الصحافة ان الوحدة الطوعية انتهت بالحرب وان الصورة التي رسمها من شحنوا الشعب  على تلك الوحدة كانت سيئة الشكل وقبيحة المنظر حتى من شحنوا المجتمع عجزوا عن طرح
الشعوب .. والتلميع الأعمى
الخميس 22 فبراير 2018 12:27 صباحاً
هل تساءل الشعوب لماذا تلمع الاشخاص وترفعهم فوق الاكتاف وتسحق من يلمس صورهم وفي نفس المشوار تلعن وتشتم وتدعس صورهم وترفع وتلمع صور بديلة لهم . كم ذلك مؤلم ان تكون الشعوب بهذه العقلية لا تسأل
حقيقة التطبيل والمطبلين ..!
الأحد 11 فبراير 2018 12:23 صباحاً
للأسف تجد الاغلبية من الناس لا يوجد لديهم اي اهتمام غير التطبيل للأشخاص مع ان هناك امور اهم بكثير من التطبيل والتلميع ونذكر بعض هذه الامور المهمة والمتعلقة بحياة البسطاء الذين هم في الاساس
سبق وحذرنا من أخطاء الماضي
الأحد 28 يناير 2018 12:48 صباحاً
سبق وان حذرنا ان الحفاظ على النصر اصعب من الحصول عليه، وان الحفاظ على الوحدة الوطنية للنسيج الاجتماعي الجنوبي هو الضامن الوحيد للتحقيق طموحات وامال شعبنا في بناء مؤسساته، واستقلال قراره
فل نقبل بعضنا البعض من أجل طموحات وآمال الشعب
الأربعاء 27 ديسمبر 2017 11:53 مساءً
هناك تعافي كبير في كافة الجبهات وسط انهيارات متسارعة في صفوف العدو، وهناك حراك سياسي متوازي مع الانتصارات العسكرية على الارض. نطمئن شعبنا العظيم الوفي أن القادم سيلبي طموحاته لأننا لا نبيع
الوه .. لواء (١٤١) خمر اجب
الاثنين 11 ديسمبر 2017 11:36 مساءً
لم ارى في حياتي كلها أسوأ من معاملة افراد كتيبة تابعة للواء ١٤١ التابع للشيخ القبلي هاشم الاحمر التي تتخذ من منفذ الوديعة استرزاق لها، وذكرني ذلك المشهد ما يعانوه الاشقاء الفلسطينيين من جنود
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
عاجل: قوة امنية تداهم منزل مدير المؤسسة الاقتصادية وتقوم باعتقال حراسته وتنهب المنزل
قائد الشرطة العسكرية بأبين يصدر بيانا هاما
الانتقالي يرد على قرار تعليق عمل وزارة الداخلية
مقالات الرأي
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
مروان الغفوري--------- بعد يومين من وصول لجنة عسكرية سعودية إلى عدن استمر قادة المجلس الانتقالي في الحديث إلى
ستكتشفون حجم الخطيئة بعد ما يحل الخراب بالجميع وأنكم جميعاً ضحية ، ولن يكون للندم بعد ذلك معنى أو أن للحكمة
لقد مرت على عدن والجنوب ايام عصيبة، والتي بدأت بحادثتي التفجير في موقعين عسكريين في عدن صباح الخميس الدامي
الأخ احمد عمر بن فريد رددنا بعده القسم الشهير الذي ردده في منصة ردفان بدايات الحراك الجنوبي.وهو ان (دم الجنوبي
  ✅ ‏طابور خامس حوثي اخواني ارهابي وفساد مبثوث في العواصم العربية يظهر الحرص على دول الجوار العربي وخوفه
الأيام الثلاث التي خرج فيها الانتقالي الجنوبي واسقط بكثير من اليسر والاحترافية معسكرات الشرعية الرئاسية
-
اتبعنا على فيسبوك