مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 نوفمبر 2018 02:33 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
احمد سالم فضل
رصيد نضالي ...وقدمنا شهداء
السبت 17 نوفمبر 2018 07:02 مساءً
 يعاني معظم ابناء الجنوب منذو  فجر  الاستقلال الأول ٣٠ نوفمبر  ١٩٦٧م  وحتى اليوم من كثير من التعسف تحت مصطلحات وألقاب صنعتها الظروف اللحظية    خلال تلك الفترة استقلها 
التقية والنميمة وثرثرة أدعياء النزاهة
الاثنين 12 نوفمبر 2018 03:19 مساءً
كثيرة الظواهر التي ترافق حركات التغير في الكون اكانت  تغيرات مناخية في الطبيعة  او في السلوك البشري وتزداد تلك التغيرات ضراوة في السلوك البشري في حالات انعدام الثقة بين أفراد المجتمع
الحراك الجنوبي والمقاومة (وإدارة الفعل السياسي)
السبت 03 نوفمبر 2018 05:20 مساءً
ان اي جهد بشري في اي مجال من مجالات الحياة  اذا لم توظف نتائجه حسب الغايات التي يرجوها القائمون على ذلك الجهد  ..يتحول الفعل إلى عبث ودوران في حلقات فارغة... ومن المفارقات الملفتة للنظر ان
العودة الى الأصل ( الحراك الجنوبي السلمي )
الثلاثاء 30 أكتوبر 2018 04:13 مساءً
  ان التمزق الذي يسود المشهد الجنوبي في الآونة الأخيرة  وبالذات استنساخ وتكاثر المكونات تحت عدد من الذرائع والأوهام للبعض الذين يعتقدون انهم أصحاب الحق الحصري  لنضال شعب الجنوب وأنهم
أكتوبر ياعيد الثورة حققنا فيك الاسطورة
الأحد 23 سبتمبر 2018 11:59 صباحاً
جميل ان يثابر عدد من أبناء  الجنوب وان يستمروا  بالحافظ على المناسبات الوطنية من خلال إحيائها كلا وخصوصية أي مناسبة ومراعاة الفترة الزمنية التي تفصل بين انطلاقة أحداثها  وبين يوم
شماعة الاختراق الامني
الأحد 19 أغسطس 2018 02:03 مساءً
ظواهر غريبة تنخر في الوطن الجنوبي ووهم مسيطر على بعض العقول التي مصابه بعمى الالوان تلك الظواهر الغير حميدة تجاه الاخرين، والغريب في الامر ان يكون جزء منها ينطلق من بعض الافراد التي كان الامل
الحراك الجنوبي
الأحد 12 أغسطس 2018 03:11 مساءً
ان التوقف امام المصطلحات بتمعن تثير تلك الوقفة عدد كبير من الاسئلة والافكار والهواجس ... من الاسئلة هل الحراك اداة لفعل سياسي ام حركه شعبية جماهيرية؟ وهل الجنوب اتجاه جغرافية ام هوية سياسية ؟
لملمة الحراك الجنوبي السلمي
السبت 30 يونيو 2018 12:57 مساءً
المتابعين لمسيرة الانطلاق منذ عام التأسيس واشهار اسم الحراك الجنوبي السلمي ٢٠٠٧م. تلك الانطلاقة التي توجت بعد أكثر من ١٥ عام ، عبر الجنوبيون فيها بالتململ من مشروع الوحدة اعتبارا من عام ١٩٩٣م
دعوة الأوطان
الاثنين 11 يونيو 2018 08:50 مساءً
الوطن ما يستوطنه الانسان وللوطن حنين يتدفق في ثنايا وخلجات وشرايين كل محب لوطنه وكثير ما قيل في الوطن والارض التي تحتضن الجنين عند أول شهقة نفس يتنفسها الإنسان عند قدومه للحياة ويترعرع في
"يالشوعية ياذي ضربتونا"
الأربعاء 06 يونيو 2018 10:51 مساءً
الجزء اعلاه مقدمة لزامل و( الزوامل او المراجيز) احد فنون الشعر الشعبي الحماسي وكانت السلطنات ومختلف الوحدات الإدارية الجنوبية تتمتع بهذا المنظومة الشعرية المتوارثة من الأصالة العربية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم
بشرى سارة من طيران بلقيس للشعب اليمني 
الرواية الرسمية حول منع هاشم الأحمر محافظ حضرموت من دخول منفذ الوديعة الحدودي
زهرة صالح : قيادات الشرعية والانتقالي (تحت قدمي)- فيديو
الكشف عن الوصية الاخيرة للدكتور صالح علي باصرة
مقالات الرأي
#واجب_هادياَي واجب على الرئيس هادي تتحدثون عنه ؟هل هو واجب عليه ان يعيد دولة فرطوا فيها الاخرين ؟واي دولة
قرأت مقال للنائب الأول لمدير أمن عدن العقيد علي الذيب الكازمي "أبو مشعل" والذي نشر في صحيفة "عدن الغد" الصادرة
  بقلم : د. عمر عيدروس السقاف مرت أربع سنوات بالضبط على هذا المنشور .. وبات اليوم يستحق القراءة من جديد ليتبين
الدكتور صالح علي باصرة " ابو شادي" الذي وافتة المنية صباح هذا اليوم ٢٠ نوفمبر ٢٠١٨ في احد مشافي العاصمة
في الظروف التي يرتبك فيها المشهد السياسي لينتج ما يعرف بالأزمة ، لا تجد الأحزاب والقوى السياسية ، كي تمنع
بقلم : د. صالح عامر العولقي نشاهد ونراقب ردات الفعل المختلفة عن الأحداث التي تشهدها شبوة اليوم.. دعوة
دوما وابدا ما يدفع الضعيف الثمن ويتم اغتصاب حقوقى عنوة ودائما ما تقف العوائق والظروف في طريق مستقبله وتتعرض
رضاء الناس غاية  لا تدرك-الرضى غريزة من غرائز البشر .. لا يمتلكها كثير من الناس بل تكاد تنقرض من قاموس حياتنا
  عاجل : عاصفة مدارية وتسمع وتشاهد الاعلام يحذر والمنظمات وعلماء الجيلوجيا والبيلوجيا وعلماء الزلازل
أبين جزء عزيز من أرض الإيمان والحكمة ، أبين لها تاريخ من المجد والصمود، أبين اليوم صاحبة السر واللغز الأكبر ،
-
اتبعنا على فيسبوك