مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 يناير 2019 11:32 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
محمد فهد الجنيدي
حول أحداث شبوة «لو‏جه الله»
السبت 05 يناير 2019 11:55 صباحاً
في أحداث شبوة كثيرون لايعرفون ماجرى ويجري، فيما مارس الإعلام المُموَّل هجمات شرسة بحجة «الإخوان والحوثيين والدواعش» وغيرهم من الاوصاف والتهم، بلا اي دليل، إذ أن هذا الإعلام دأب بشكل
لكي يحسم أمر الجنوب
الأربعاء 12 ديسمبر 2018 08:13 صباحاً
رسالة محبة صادقة نابعة من حريص على الجنوب وقضيته، إلى الإخوة في قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي إن كُنتم صادقين وجادين في تبني قضية الجنوب ولملمة الشتات قبيل توسعه فما نراه اليوم هو الشتات
في ذكرى مقتل صالح
الثلاثاء 04 ديسمبر 2018 09:51 صباحاً
ظهر الرابع من ديسمبر العام الماضي، وصل خبر مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، كان الخبر صادماً لغالبية محبي الرجل ومناصروه وحتى من كان يكن له العداء. عم الحزن أرجاء اليمن شمالًا
لعنة الوطن!
الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 09:57 مساءً
التقيته في أحد شوارع مدينة عدن، كان على يبدو متحمساً نوعاً ما، لا أعلم ما إذا كان يراوغ كسياسيو هذا البلد، قال إنه يعمل من أجل الوطن.لا أعلم أي وطن يقصد، أيقصد هذا الوطن، الذي حوله الساسة إلى
الجنوب.. صراع «للأدوات»
الأحد 07 أكتوبر 2018 09:32 صباحاً
يسعى الإنتقالي منذُ أيّام إلى إسقاط حكومة أحمد عبيد بن دغر لكن ليس لديه القدرة على الحسم عسكريًا لأن الأوامر لديه هكذا من ‏«أبوظبي»، فيدفع بالشعب إلى الواجهة كي يبرر إسقاطها بالغضب
رسالة إلى شخصيات (شبوة)
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 03:05 صباحاً
بينما محافظة شبوة تعاني من أزمة الوقود والكهرباء والمياه والفساد المستشري في أوساط السلطات المحلية بالمحافظة وعلى مستوى المديريات ، تدعو شخصيات، إلى إجتماعات تارة لإبرام صلح بين قبائل
الشعب اليمني في مرمى أبوظبي!
الخميس 20 سبتمبر 2018 08:01 مساءً
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني الجنوبي بطرق خبيثة أقل مايمكنك القول حينها أن الشعب في مرمى أبوظبي. عندما تُنشئ
المؤتمر.. وسباق السلطة
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 11:01 مساءً
المؤتمريون رجال دولة، قد لايتناسب أو يتناغم رأيي مع كثيرون، لكنها تبقى الحقيقة التي يجب أن نقر بها، رغم كل الأخطاء التي حصلت في "الجنوب" منهم. يؤكد لي مؤتمرويون رفيعوا المستوى كانوا متواجدين
الداعية العودة.. وحكم الإعدام!
الجمعة 07 سبتمبر 2018 11:39 صباحاً
يحز في النفس ماترتكبه السلطات السعودية من قمع وتنكيل بالمعارضين لها وحتى الغير معارضين، إن كنت منتميًا لتنظيم الإخوان المسلمون سيتم إعتقالك والتنكيل بك، وليس هكذا فحسب بل إن الأمر يصل إلى
بن دغر.. القائد الذي لايقاد!
الثلاثاء 14 أغسطس 2018 02:34 صباحاً
المؤكد والمعروف لدى عامة الناس أن الرجل البسيط النزيه لايسلم من الأذاء، فما بالك برئيس حكومة يتعرض لأبشع الإستفزازات وحصار يفرض عليه من قبل أطراف وأتباعها، بغرض إفشاله في وقت حرج تسلم فيه
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
السعدي: ليس لنا حاجة في زيارة الوزير الميسري إلى الإمارات حتى تتحقق هذه المطالب
شبوة:العثور على وثائق تثبت ان ناقلات النفط التي احُرقت في العقلة تابعة لابن شقيق تاجر حوثي(صور)
أوقاف عدن تدعو لحث المواطنين على دفع فواتير الكهرباء والكف عن الربط العشوائي
قالت أنهم لن يتحرروا ولو بعد 100عام..قيادية مؤتمرية:لم يعد في الشمال سوى اشباه الرجال
صحفي جنوبي يكشف عن أعظم خطوة قدمها الرئيس هادي لليمن
مقالات الرأي
  ١- مقدمة ما اصعب الكتابة؛ في ظروف كهذه، التي نعيشها ويزيد الامر تعقيدا ان ترى سيل من المنشورات التي تؤجج
قد يستغرب معي القارئ العزيز من الربط في العنوان بين مدينة دافوس المدينة السويسرية التي تستضيف أكبر مؤتمر
لا أتذكر مصدر هذا المثل، وإن كنت أرجح أن يكون مثلاً فرنسياً، والذي يعني أن الشجرة مهما بلغت ضخامتها يجب ألا
من المرجح أن الضربات النوعية والقوية لطيران التحالف العربي على عدد من الأهداف والمواقع العسكرية في صنعاء لم
صلاح القعشمي كغيري من شرفاء ومناضلي الجنوب الاحرار الذين جزعت قلوبهم إثر سماع نبأ استشهاد القائد المقدام
عشنا حاضر يناير 2019م وعشنا ماضي يناير2018م وما الذي حدث في الينايرين ؟؟؟! السبت الموافق 19 يناير 2019م كان يوما
  طالعنا تصريحات محافظ محافظه شبوة ورسالته الموجهة إلى وزير النفط بشأن شحنة النفط القادمة إلى ميناء
بغض النظر عن رضانا أو عدم رضانا عن شخص مستشار رئيس الجمهورية رئيس اللجنة الاقتصادية العليا حافظ معياد ,
حق وقانون بين يدي ضمير قاضي مدرك أن الحساب يوم النشور واقع لا ريب فيه ، لضبط ما كان وما يليه ، نعيم دائم
هل مازال يتذكر المحافظ الإصلاحي وأتباعه ( المطبلين ) قرار إقالة " ضرمان " عام 2016م والذي رفضة الأخير بكل صرامة
-
اتبعنا على فيسبوك