مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 04:28 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
محمد فضل مرشد
جمهوريات جنوبية!!
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 09:42 مساءً
تتأهب مدينة كريتر لرفع علم (دولة عدن).. ذاك ما قاله لوسائل الإعلام نشطاء عدنيون أفادوا بأن ترتيبات جارية لفعالية عدنية تقام في الـ 25 من فبراير القادم وسيتم فيها "رفع علم دولة عدن في أعلى سارية
بالغش يا وزير التربية..
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 07:19 مساءً
ارتبطت امتحانات الثانوية العامة في سنوات الثمانينات بحدث غاية في الأهمية ينتظره الأهالي في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية آنذاك في كل عام على أحر من الجمر، وهو إعلان نتائج الامتحانات
الشعب مع الرئيس هادي
الخميس 06 سبتمبر 2018 01:51 مساءً
فشل ذريع منيت به مخططات تحريض الشارع الجنوبي ضد الرئيس عبد ربه منصور هادي، ولم تفلح الجهات والقوى التي تقف خلفها في حرف المظاهرات الشعبية الغاضبة التي خرجت في عدن والضالع ولحج وأبين وشبوة
الجنوب يبحث عن حاكم
الاثنين 03 سبتمبر 2018 09:38 مساءً
وجع قاتل يسكن قلب كل مواطن جنوبي في هذا الوطن المغتال بنكبات متواصلة منذ اقتتال الأخوة في يناير 1986م وبيع جمهورية وشعب الجنوب بالجملة في العام 1990م وتدمير البنية الاقتصادية والعسكرية للجنوب
الجنوب (راجع) بقوة..
الاثنين 27 أغسطس 2018 07:46 مساءً
- يخطئ من يتهم القائمين على أمن عدن بالفشل، وينسى أن الجهات الأمنية بعدن حققت نجاحا غير مسبوق خلال أربع سنوات متتالية في الحفاظ على عدن كسوق سلاح مفتوح وساحة اغتيالات وسجلت رقما قياسيا يؤهل
بين الرئيس والانتقالي.. حقيقة سقوط (تفاحة الجنوب)!
الاثنين 13 أغسطس 2018 09:54 مساءً
سقوط تفاحة واحدة من غصن شجرة تفاح إلى الأرض كان كافيا لاكتشاف (إسحق نيوتن) الجاذبية الأرضية.. سقوط عدن (تفاحة الجنوب) إلى مستنقع الفوضى والجريمة والتردي منذ أربع سنوات يبدو أنه لايزال غير كاف
علي ناصر وأبي.. حكاية عدن و(الينايريون)
الاثنين 06 أغسطس 2018 04:21 مساءً
  لماذا فجرت صورة صغيرة مطبوعة على غلاف دفاتري المدرسية غضب مدير المدرسة؟!.. سؤال لم أعي الإجابة عليه بعقل طفل في الصف الرابع الابتدائي حينها.كان العام ١٩٨٥م، وكانت عدن تعيش مرحلة بهية،
مواجهة من أجل عدن
الثلاثاء 31 يوليو 2018 06:28 مساءً
هجوم الرئيس عبدربه منصور هادي على الجهات والقوى التي تقف خلف الأحداث الأمنية التي تشهدها العاصمة عدن كشف عن مرحلة جديدة من توجه قيادة الدولة صوب إنهاء الأوضاع المعوجة وردع
ماذا يحدث يا عدن؟!
الثلاثاء 24 يوليو 2018 07:29 مساءً
لماذا يقتلنا الجنوبيون؟!.. سؤال وجهه إلي سائق دراجة نارية من أبناء تهامة استأجرته بالأمس صوب منزلي.. أحسست بسؤاله كصفعة قوية تنزل على وجهي وتلجم لساني عن الإجابة.   سائق (الموتور) التهامي تحدث
الشعب محتاج (حنان)..
الاثنين 16 يوليو 2018 11:37 مساءً
حمى شديدة اسمها "كوليندا كيتاروفيتش" ضربت الشارع العدني تزامنا مع نهائي مونديال روسيا، فأينما توجهت لا تسمع سوى الحديث عن "الرئيسة الكرواتية" وابتسامتها وحضورها المفعم بالأمل
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
عاجل : مواطن يقتل ابن اخيه بلودر
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
مقالات الرأي
  فجأة وجدت صديقي من زمن الطفولة في الدراسة وهو محمد وجدت في مسجد جلس في الخلف في  المسجد في الزاوية هذا
كغيري من الاعلامين وربما المثقفين والساسة وعامة الناس في اليمن ، ممن كانوا يعتقدوا ان الرئيس المخلوع
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لنكبة ٢١ أيلول الأسود من العام ٢٠١٤م . . أربعة سنوات عجاف من ذكرى الانقلاب
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
تجري الأحداث متسارعه بصورة تجعل حتى المتابع لها يلهث خلفها ,  وتسونامي ألوية العمالقة ، الموالية للحكومة
  محمد جميح بمناسبة ذكرى مقتل الإمام الحسين في كربلاء، التي تصادف اليوم، يمكن إثارة بعض النقاش- الهادئ
-
اتبعنا على فيسبوك