مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 يوليو 2019 09:19 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالحكيم الحسني
الأمن الأمن يا أبا مشعل
الاثنين 01 يوليو 2019 03:12 مساءً
تعيين القائد أبي مشعل مديرا لأمن أبين يعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح مع ما تمر به هذه المحافظة من أحداث عاصفة وإهمال تحت مبرر أبين حقنا واصحابنا، فتحت هذا التفكير المدمر تعيش أبين أسوأ حالاتها
يا أهل شبوة أنصتوا 
الخميس 20 يونيو 2019 02:54 مساءً
ما يحدث في شبوة من اقتتال بين أبنائها أمرا مرفوضا شرعا ومنطقا، فالشرع يحرم سفك الدماء المسلمة المعصومة، ومن الناحية المنطقية أن الاقتتال لن يحل أي شكال ولكن سيسبب المزيد من الصراع والأحقاد
الطفولة العقلية
الأربعاء 17 أبريل 2019 10:49 مساءً
  من أخطر مظاهر أزمتنا اليوم هي ظاهرة الطفولة العقلية وهي التوقف عن النمو والفهم إلا للشيء الذي يحبه ويهواه ويقتنع به ، فهو لايريد أن يسمع إلا للذي يوافق قناعاته ، ولا يقرأ إلا للذي يؤجج
جني تعرفه ولا أنسي ما تعرفه
الأربعاء 10 أبريل 2019 11:42 مساءً
  هل لايزال المثل اليمني يلاحق ويحاصر اليمنيين في رسم مستقبلهم وحل مشاكلهم عن طريق الدفع بالأكفاء الشرفاء ليكونوا هم من يخرج البلد من مستنقعه الذي غرق فيه. للأسف الشديد أصبحت العقلية
إلا الدماء.
الجمعة 05 أبريل 2019 09:09 مساءً
يجب أن تكون الدماء بعيدة كل البعد عن الاختلاف في المشاريع السياسية ، فثقافة قتل المخالف ، أو التشجيع عليها أو التبرير لها بالكلمة هذا بداية السقوط لأي مشروع سياسي مهما كان حماس أتباعه ومحبيه
وأضم صوتي لصوتك يا جميح
الأربعاء 13 فبراير 2019 03:48 مساءً
  قرأت ما سطره يراع صديقنا الأستاذ سعيد النخعي في الرد على الدكتور محمد جميح في مناصحته للرئيس هادي حول مرحلة الغيبوبة السياسية التي يعيشها الرئيس هادي وما سببته من فشل ذريع في إدارة
( ليلة الهروب ويوم الأسر)
الأحد 25 مارس 2018 07:41 مساءً
2015/3/25م يوم يمثل في نفسي الكثير من الشجون والألآم والأحزان.إنه يوم وقوعي في أسر العصابات الإجرامية الحوثية ،كنت على موعد مع هذا المنعطف الخطير في حياتي. لقد كان الإعتقال بالنسبة لي مفاجئا وغير
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: انفجار عنيف يهز مديرية المنصورة بعدن
عاجل .. غرق طفل بحفرة الصرف الصحي في البساتين دارسعد
الشعيبي يهاجم احمد مساعد حسين ويصفه بالمجرم الدموي وقاتل اهله
عاجل : وزير الكهرباء "لعدن الغد" ..الأربعاء سيعاود ضخ المازوت و سيتحسن وضع التوليد بعدن
أكاديمي معلقا على سحل جثة شيخ قبلي: المنظر على بشاعته يمثل نذير شؤم على الحوثة
مقالات الرأي
كل ما جاء في ردكم المؤرخ في تاريخ 20-7-2019 المنشور في عدن الغد  على رسالة الوالي إن كان منها معقول أو غير معقول
 تكثر سهام الغدر والخذلان والهجوم على الشرعية اليمنية برمزها فخامة الرئيس هادي، وتحالفها وعلى رأسه
  عملت جولة قصيرة على منصات التواصل الاجتماعي، فوجدت غضب شعبي عارم جراء قيام الحوثه بقتل وسحل أحد
  فضيحة جديدة للمليشيات الانقلابية .. وهذا ما حدث بالضبط , فأثناء مقابلة مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي لمارتن
  في أيِّ بلد، وفي أيِّ ملّة أو مدينة أو حتى قبيلة، كثيرًا ما تبدأ الحرب بكلمة وتنتهي بكلمة، وفيما بينهما
لم تعد هناك دعوى من دعاوى الأخلاق التي يتشدق بها الحوثيون ليل نهار؛ إلا وسقطت سقوطاً مدويا. مقطع الفيديو
شكل مقتل القيادي الحوثي " مجاهد قشيرة " على يد جماعة الحوثي التي ينتمي لها، ومن ثم التنكيل بجثته ونشر ذلك على
الإنسحاب الإماراتي العسكري من اليمن دخل حيز التنفيذ العملي والميداني , كتبت بمقال نشر من سابق ويحمل عنوان :
قرابة الشهرين مضت وماكينة الشائعات والتسريبات لم تتوقف ضد الرئيس الثابت كالجبال، والذي لم يتزعزع ولم يتبدل
  يظل الصوت الجنوبي في ظل غياب القناة الفضائية الجنوبية صوتا مخنوقا ومبحوحا أمام أصوات خصومه الذين يمتلكون
-
اتبعنا على فيسبوك