مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 10:53 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
خالد سلمان
صباح القتل ..صباح الموت الأليف ..عدن
الاثنين 09 ديسمبر 2019 02:38 مساءً
صباح القتل عدن ،صباح الموت الأليف ،صباح الطلقة الراقصة، على حلبة اجسادنا ،من خور مكسر وحتى دار سعد صباح الأمن الفقيد المؤبن ،التائه الغريق، في أعمق لجة بحر، من حقات الى خرطوم الفيل ،الى نفق ،
الضالع ..مدينة الشهداء.. والقمامة معاً !!!!!
الاثنين 02 ديسمبر 2019 01:53 مساءً
  خالد سلمان ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، استلمت من علي محمد عدن ، صورة لمدينة الضالع عاصمة المحافظة ،صورة صغيرة تظهر فيها الأشكال الملونة ، الأبيض والأحمر
كشفتها وثيقته المسربة: ما الذي يريده الحوثي من تسوية قادمة ؟؟
الخميس 28 نوفمبر 2019 03:43 مساءً
  الوثيقة المسربة، تفوح من بين حروفها، انفاس الحوثي السياسية ،وماذا يريد ان يحقق من اهداف، من وراء التلويح بامتلاكه شروط، وقوة تحقيق ما يريد ،وهو ابعد عن إمكانية تمرير وأنجاز مثل هكذا أهداف
بقرة أمي قدرية
الجمعة 15 نوفمبر 2019 03:29 مساءً
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،أمي اسمها قدرية ،هبطت من راس جبل اسمه جبل حرير، هبطت بقتاليتها على مدينة عدن، تحمل في داخلها كفاحيه قسوة الريف،وحكاوي قبل النوم المسلية ، لم تكن تحكي لنا قصص سندباد
نعم للشبشب لا الحذاء 
الخميس 14 نوفمبر 2019 01:00 صباحاً
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،!!لا احد يعرف من أين تعلمنا هذه الثقافة السياسية، ثقافة الهروب الى اوسخ مستنقع، وأعمق ،وأكثره، قبحاً، وبشاعة ، من المأزق الذي انت فيه، فان حدثته عن سوء
أوقفوا الآن.. وفورا إجتياح عدن 
الجمعة 01 نوفمبر 2019 04:07 صباحاً
  الاخبار المتواترة بصورة مضببة تتحدث عن معارك طاحنة في أحور أسفرت عن قتلى وجرحى. مجاميع زاحفة من شبوة وألوية رئاسية يتم تجهيزها في حضرموت والمهرة لتتصل مع الوية زاحفة باتجاه ، عدن. إذا
حل أزمة ام ترحيل إنفجار?!
الجمعة 25 أكتوبر 2019 04:35 صباحاً
  *************************** تسريب من عنوان واحد  حول إتفاق جدة  لا تفاصيل  السؤال الأهم  حتى لايطل ..شيطان الحرب  المحمول على القراءات المتباينة براسه   وحتى لا يلعب في
علكة إعتذار
السبت 22 سبتمبر 2012 10:40 مساءً
خالد سلمان     مثل طوابير الصباح في ساحات ترديد نشيد القسم..بصمت خجول بلا عزاء ..يقف الشهداء بانتظام تلامذة مدرسة ..أمام ناظر لجنة حوار ..بإنتظار شهادة إعتذار ..شهداء يحمل – بعضهم –
حالة قرف !!
الاثنين 06 أغسطس 2012 10:29 مساءً
حين أفكر بالسياسة على الطريقة اليمنيه .. أشعر بـ : دوار وسأم وحالة قرف .. مرض يصيب روحي بالتيبس  .. قليل أحلامي بالتقصف .. وسنوات عمري الباقيات بالضمور و الإندثار. حين أهم بالإقتراب منها أشم
فهمناك!
السبت 02 أبريل 2011 06:18 مساءً
خالد سلمان رئيس وابن وريث.. ساقط (...) في الحكم والتنمية وحقوق الناس.. هو ساقط.. في صون دماء قاطني هذه الأرض وأمنهم، هو ساقط.. في الحفاظ على السلم الاجتماعي ووقف انزلاق البلاد إلى متاهات الاحتراب
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مدير إدارة الميزانية بوزارة الداخلية يرفع مذكرة إلى الميسري ويكشف تعرضه لتهديد
محافظ شبوة يرفع بلاغ إلى رئيس الجمهورية بشأن القوات الاماراتية في بلحاف
تقرير خاص لرويترز- مسؤولون سابقون بالبيت الأبيض ساعدوا دولة خليجية على تأسيس وحدة تجسس
عدن : أمن ميناء المعلا يضبط مهربات
الشيخ حمود المخلافي يربك حسابات الجميع في تعز
مقالات الرأي
في الواقع لست مندهشا كثيرا للإشارات الإيجابية التي أرسلتها قطر مؤخرا صوب أجهزة الاستقبال السعودية كبادرة
في القريب العاجل سنرى إحداث كبيرة متميزة ومثيرو للجدل في  منطقة الخليج والجزيرة العربية تلفت النظر وتوقد
  ليست رغبة طفولية للحنين، للأب الذي غادرنا قبل فوات الأوان، للقائد الذي رحل عنا فجأة دونما سابق إنذار، بل
    جرّب اليمنيون منذُ أكثر من خمس سنوات كيفية العيش خارج كنف الدولة ومؤسساتها المدنية والأمنية
بعد خمس سنين من الحرب وانقلاب مليشيات الحوثي على مؤسسات الدولة في صنعاء واعلان التمرد في البلاد بهدف خلط
فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي  والسلطة عبارة عن درساً بليغاً لن يذهب من الذاكرة, وملحمة
.شارعنا يتحول بعد العصر إلى ساحة للعشاق يتجمع الشباب في ركنه أمام عمارتها مركزين أنظارهم على نافذة غرفتها
‏قيل لي: كنت قاس جداً وموغل في الخصومة مع محافظ البنك المركزي الأسبق محمد زمام، وظلمته كثيراً في تعاطيك
سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة بعد
كان لي الشرف الكبير أن أقول شيئاً في الذكرى (48) لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة عندما اتصلت بي إذاعة عدن
-
اتبعنا على فيسبوك