مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 فبراير 2019 03:46 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

الخلاقي: عملية اليوم لن تكون الأخيرة في ظل عدم دقة الإجراءات الأمنية واستمراريتها

الدكتور علي الخلاقي
الثلاثاء 13 مارس 2018 07:13 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

قال الأكاديمي والمحلل السياسي الجنوبي الدكتور علي الخلاقي أن العملية الارهابية التي حدثت اليوم لن تكون الأخيرة في ظلعدم دقة الإجراءات الأمنية واستمراريتها  .

وأضاف الدكتور الخلاقي في لقاء تلفزيوني على قناة "BBC" للحديث عن العملية الإرهابية التي حدثت اليوم في عدن أن الحادثة الإرهابية الجديدة التي تعرضت لها العاصمة السياسية عدن من قِبَل جماعات إرهابية ، ليست هذه العملية الأولى ولا نتوقع أن تكون الأخيرة، في ظل عدم دقة الإجراءات الأمنية واستمراريتها لتجفيف منابع وخلايا مثل هذه الجماعات الإرهابية في عدن..

وأردف أن الذي حدث هو انفجار سيارة مفخخة ، البعض يقول أنها وُضعت وتُركت بجانب مقرٍ لتموين قوات الحزانم الأمني بالمؤن الغذائية وأسفر هذا الانفجار عن ضحايا، ثلاثة قتلى حتى الآن، وربما العدد قابل للزيادة، وعدد من الجرحى وأضرار كثيرة، مررت بجانب هذا الموقع ورأيت الضرار الناتجة عن شدة هذا الانفجار، وسط حي سكني، ومثل هذه العلمليات ليست الأولى في أحياء سكنية تتعرض لها، لأن مثل هذه النقاط الأمنية يجب أن تكون في أماكن بعيدة عن التجمعات السكانية ، مثل ذلك رأيناه في حادثة التقجير الإرهابي التي تعرضت له قوات مكافحة الإرهاب قبل فترة وجيزة في التواهي بجانب شاطئ "جولد مور" حيث يلجأ الناس للتنفس وللراحة على الشاطئ.

وتابع قائلا: يجب أن نعترف أن لولا هذا الإنفلات واقتناء السلاح من قبل الكثيرين ومرور الأطقم العسكرية التي لا تحمل أرقاماً وهويات ربما مجهولة وبأزياء عسكرية قد تعددت بحيث اختلط الأمر علينا ولا نعرف لمن تتبع هل لهذه الجهة أو تلك.. ولذلك اعتقد أنه من الضروري تحديد جهة مسئولة في ظل تعدد الجهات العسكرية وأن الجهة المسئولة يجب أن تقوم بإجراءاتها كاملة للحفاظ على الأمن وتجنيب عدن مثل هذه الأخطار التي ربما ستستمر إذا لم يتم ملاحقة العناصر الإرهابية واستمرار الحملات الأمنية التي أعطت ثمارها في فترة سابقة، ولكنها بدأت للظهور الآن مجدداً ربما كنتاج تدفعه عدن لتناقض أهداف المتنفذين في السلطة الشرعية والموقف من المجلس الانتقالي ومن الإمارات وهذا يضع التحالف العربي أمام مسئوليته مباشرةً.

وأكمل الدكتور الخلاقي حديثه قائلا أن الجماعات الإرهابية وأن تعددت مسمياتها مثل القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية أو داعش ، أعتقد أنها تلتقي بالأجندة والأهداف والمحركين وهذا ما رأيناه في العمليات اللتي تمت لمواجهة تلك التنظيمات، سواء في وادي المسيني في حضرموت مؤخراً أو في وادي يشبم في شبوة أو في المحفد بأبين ، وأعتقد أن القوى التي تحرك هذه التنظيمات لحسابات سياسية ،ربما أن بعضها يتدثر رداء الشرعية ومن قوى النفوذ التي لا تريد أن تُسحب مصالحها من الجنوب والمناطق المحررة، ولذلك فهذه العمليات مقصودة وموجهة في المناطق المحررة من المحافظات الجنوبية والعاصمة السياسية عدن، على وجه التحديد،وهذا ما يضع – كما أسلفت- مسئولية كُبرى أمام الأجهزة الأمنية والتحالف العربي الذي يقوم بإعداد وتدريب هذه القوات للإمساك بزمام الأمور واستكمال الإجراءات الأمنية ، أسوة بما رأيناه في المكلا أو في شبوة أو في المحفد أو في غيرها من المناطق التي بدأت الآن الأمور الأمنية تستتب فيها نحو الأفضل.


المزيد في أخبار وتقارير
«الانتقالي» في حضرموت...نجاح مع وقف التنفيذ؟
لا شك في أنْ التحرّك الذي أقدمتْ عليه قيادات «المجلس الانتقالي الجنوبي» صوب محافظة حضرموت، يمثّــل نجاحاً جماهيرياً للمجلس على الأرض وانتصاراً سياسياً
إيران تنفي التزامها لأي دولة فيما يتعلق باليمن
 أوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، اليوم الإثنين، عدم صحة ما تم تداوله بشأن تعهد بلاده لأي دولة فيما يتعلق بالأزمة اليمنية. .  وأضاف قاسمي،
صحفي جنوبي:بيان الانتقالي كان متزن وملتزم بمبادئ السياسية وتجاوز الخطاب الشعبوي
  أكد الصحافي الجنوبي حسين حنشي ان بيان المجلس الانتقالي  خلال ختام الجلسة الثانية للجمعية الوطنية الذي عقد في مدينة المكلا كان متزن وملتزم بمبادئ السياسة


تعليقات القراء
307603
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الثلاثاء 13 مارس 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
مصدر الإرهاب ابويمن وأحزابهم و في مقدمتها حزب الاصلاح اليمني الاخونجي الارهابي المتطرف العدو للعالم الحر المتحضر، كما أن لا ننسى كل المستوطنين اليمنيين بدون استثناء من صغيرهم إلى كبيرهم من قديمهم وحديثهم، هم الارهاب القاتل للجنوبيين، هم الشر هم الخلايا النائمة هم أذرع الارهاب اليمني وأدواته ولابد من التخلص منهم بأي طريقة لأجل إحلال الأمن والاستقرار في الجنوب العربي وعاصمته عدن. >>>>>>>>>> لا يوجد شيئ اسمه القاعدة و لا داعش ولا غيرها هذه مجرد تسميات وهمية وإفتراضية للأذرع الارهابية الحقيقية لتنظيم الأخوان المسلمين الارهابي المتطرف العدو للعالم الحر المتحضر.

307603
[2] للانتزااعً صوتً الاستقلالً.يجبً اعاادةً الزخمً الجماهيريً
الأربعاء 14 مارس 2018
سيموًنً . | هناكً.
اعااادةً الزخمً الجماهيريً كاكانً فيً 2007 .لانتزااعً صوتً الاستقلالً.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المجلس الانتقالي يؤكد عودته الى حضن الرئيس عبدربه منصور هادي ويطالب بتمكينه مناصب حكومية
عاجل : تفحيط بسيارة يؤدي الى انقلابها ووقوع وفيات بعدن
اول ظهور لأسرة قتيل الممدارة
مدير شرطة خور مكسر يكشف تفاصيل اقتتال بين بلاطجة داخل فيلا مبسوط عليها خلف قتلى
وصول الباخرة بسيما BASSMA لرصيف ميناء المعلا ومكتب التنسيق لعمال الشحن والتفريغ يؤكد تفريغها خلال 24 ساعة
مقالات الرأي
في بداية الثمانينات .. ومن محاسن الرفاق .. انهم كانوا يجعلونا .. نحتفل بالمناسبات الثورية .. سبتمبر واكتوبر
  الأمن والإستقرار والدفاع عن الأوطان لا يقدران بثمن , وعلى الشعوب العربية وحكامها أن يعوا أهمية هذا الأمر
هناك من رحب بدعوة الجمعية الوطنية الجنوبية وماتضمنه بيانها من توصية لقيادة المجلس الانتقالي بتجديد العلاقة
لا يُخفى على احد, ولا يستطيع كان من كان أن ينكر جهودك والدور الكبير والعظيم والواضح للعيان الذي لعبته يا سيادة
توجهنا بنداء إلى أبناء الضالع في نهاية العام الماضي في داخل الوطن وخارجه ندعوهم فيه الى المسارعة في اعادة
  في زحمة البحث عن واحة في فيافي اللاّ اكتراث، عن حقيقة في أكوام من الزيف .. كل يوم يتراكم الألم .. يطلع الصباح
لم يدرك الكثيرون معاني مفردات كلمته الشهيرة والبليغة عندما قال (انا لست من كينيا) وهو لا يقصد الاستخفاف
  قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون) لقد مثل رحيل المناضل
عشرة ايام مضت منذ ان تم القبض على جثث ثلاثة شبان من ابناء الجنوب حاولوا مغادرة الجارة الكبرى المملكة العربية
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة
-
اتبعنا على فيسبوك