مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 فبراير 2019 12:05 مساءً

  

عناوين اليوم
رياضة

كأس العالم 2018.. السنغال ينهي الصيام الأفريقي بالانتصار على بولندا

الثلاثاء 19 يونيو 2018 08:00 مساءً
( عدن الغد ) متابعات :

كسر المنتخب السنغالي سلسلة النتائج السلبية للمنتخبات الأفريقية في مونديال روسيا، بتحقيق فوز ثمين على بولندا بهدفين مقابل واحد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب "أتكريت أرينا"، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات.



وجاء هدفي السنغال عن طريق تياجو كيونيك، مدافع بولندا بالخطأ في مرماه (37)، ومباي نيانج (60)، فيما أحرز كريتشوفياك هدف بولندا الوحيد (86).



وحقق المنتخب السنغالي الفوز الأول لمنتخبات أفريقبا في هذا المونديال بعد سقوط مصر ونيجيريا والمغرب وتونس في فخ الخسارة.



ودخل الفريقين برسم تكتيكي واحد وهو 4-4-2، وهو ما جعل المساحات مغلقة، خاصة في وسط الملعب الذي بدا مزدحمًا باللاعبين.


وحاول الفريقان الاختراق من الأطراف ولكن الالتزام التكتيكي صعب من مهمة الأجنحة، لذا كان لعمق وس الملعب الكلمة العليا.



وتفوق عمق وسط السنغال على نظيره البولندي الذي عانى من البطء في التحضير وبناء الهجمات، بالإضافة إلى المساهمة الهجومية المنعدمة.



ودفع ذلك أدم ناوالكا، المدير الفني للمنتخب البولندي إلى تغيير الخطة 3-5-2 في الشوط الثاني لمحاولة كسب وسط الملعب، إلا أن الأخطاء الفردية حالت دون رجوع فريقه للمباراة.



وقاد السنغالي يوسف سابالي هجمة عنترية من الجهة اليسرى قبل أن يرسل تمريرة رائعة لمباي نيانج، إلا أن الأخير سدد كرة بعيدة تمامًا عن المرمى في الدقيقة 18.



وحاول ليفاندوفسكي اختراق دفاعات السنغال في الدقيقة 23، بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء، إلا أنها مرت بسلام بجوار القائم الأيسر للحارس.


وخطف المنتخب السنغالي هدف التقدم في الدقيقة 37، عن طريق تياجو كيونيك، مدافع بولندا بالخطأ في مرماه بعدما غير اتجاه تسديدة أدريسا جاي، لاعب أسود التيرانجا.



وأنقذ خديم نداي، حارس السنغال مرمى فريقه من تهديد خطير، عندما أبعد الركلة الحرة التي نفذها روبيرت ليفاندوفسكي، ببراعة شديدة في الدقيقة 51.



وأضاع لوكاس بيتشيك، فرصة إدراك التعادل لبولندا في الدقيقة 56، بعدما سدد عرضية ماسيل ريبوس المتقنة، بعيدًا عن الخشبات الثلاث.



وسجل مباي نيانج الهدف الثاني لمنتخب بلاده، في الدقيقة 60، مستغلا هفوة دفاعية من جيجوش كريتشوفياك الذي أعاد الكرة للخلف بشكل ساذج، وتقدم من الحارس البولندي تشيزني، ليضع الكرة في المرمى الخالي.



وأهدر اركاديوز ميليك، فرصة محققة لتقليص الفارق في الدقيقة 70، بعدما مرت تسديدته بجوار القائم الأيسر للحارس السنغالي.


وشهدت الدقائق الأخيرة محاولات من المنتخب البولندي من أجل العودة إلى اللقاء أسفرت عن هدف الدقيقة 86، جاء عبر رأسية كريتشوفياك.


المزيد في رياضة
نعمان شاهر .. والعبث بلعبة تنس الميدان بعدن ناديً واتحاد
العبث الذي مارسه ويمارسه مدير عام مكتب الشباب والرياضة بعدن نعمان شاهر ، بحق لعبة تنس الميدان ناديً واتحاد ،لن يتم السكوت عنه بالتقادم . فين حين يطالبو منتسبو التنس
وكيلة وزارة الشباب والرياضة تناقش تفعيل دور المرأة في الجامعات مع الوزير باسلامة
ناقشت وكيلة وزارة الشباب والرياضة لقطاع المراة نادية عبدالله الأخرم اليوم الثلاثاء في اجتماعها مع معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور حسين عبدالرحمن
رونالدو كابوس أتلتيكو مدريد ولكن !
ينتظر الجميع بفارغ الصبر لقاء القمة بين يوفنتوس وضيفه أتلتيكو مدريد الذي سيقام على ملعب “أليانز ستاديوم” في ذهاب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا يوم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
في بداية الثمانينات .. ومن محاسن الرفاق .. انهم كانوا يجعلونا .. نحتفل بالمناسبات الثورية .. سبتمبر وأكتوبر
في جو رائع أمام حضور جماهيري غفير، وتحت أنظار فعاليات تربوية وسياسية ورياضية، عاش ملعب الجويري يوم امس
إعلان هام لأهل جدة وزائريها  قصص اسطورية تناقلها المؤرخون  لتصل إلينا فيترجمها أبنائنا قصصاً حقيقية
  تنظيم : فريق الجيش من العاصمة عتق إشراف : نادي التضامن الرياضي   تم إختيار آخر بطل من مديريات شبوة وشكلت
كنت على أهتمام بالغ ومتابع لـ منتخبنا الوطني، وخصوصا حينما يرتبط الأمر ببطولة، ألا ان الخروج المبكر لمنتخبنا
    من خلال متابعتي لبطولة طيران الملكة بلقيس لاحظت ذلك النجاح الذي كان قياسة بحضور الجمهور
في خضم حالة الفوضى وغياب الوعي المجتمعي للدور المحوري للأندية الرياضية ، التي سكنها في السنوات الاخيرة ، بعض
حدثني احد الزملاء عن حملة مسعورة يقودها البعض من فاصل اعلاني هات الطبلة ورقصني يا جدع ويه ويه فقلت له رغم
-
اتبعنا على فيسبوك