مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 فبراير 2019 03:12 مساءً

  

عناوين اليوم
حوارات

في حوار أجرته (عدن الغد) معه.. مدير شُعبة أراضي وعقارات القوات المسلحة: قمنا بجهود لحماية الأراضي من البسط رغم العراقيل والصعوبات

السبت 07 يوليو 2018 02:17 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

مع ازدياد عملية البسط على الأراضي في عدن كان هناك رجال مجهولين يقومون بأدوار كبيرة في الحفاظ على الأراضي المملوكة للدولة في عدن.

أراضي وعقارات القوات المسلحة تعرضت للبسط في ظل عجز حكومي عن حمايتها إلا أن القائمين على هذه الشُعبة قاموا بدور كبير للحفاظ على أراضي وعقارات القوات المسلحة.

كان لنا لقاء مع القائم بأعمال مدير شُعبة أراضي وعقارات القوات المسلحة العقيد عبدالله صيمع فخرجنا بهذا الحوار الذي وضع كثيرا من النقاط على الحروف.

 

حاوره: جعفر عاتق & منصور معجم

 

*في البداية نرحب بك على صفحات صحيفة "عدن الغد" ونشكر لك إتاحة هذه الفرصة لإجراء الحوار معك.. نبدأ بالتعريف عن نفسك؟

-العقيد عبدالله محمد عبدالله صيمع نائب مدير شُعبة أراضي وعقارات الدولة - عدن

-حاليا أنا القائم بأعمال مدير الشُعبة منذ الحرب بسبب سفر مديرها عبدالناصر عبدالمجيد علوي واقامته في المملكة العربية السعودية.

 

*شُعبة أراضي وعقارات القوات المسلحة هي ما تعرف بالمساحة العسكرية؟

- نعم هي تعرف عند الناس بالمساحة العسكرية ولكن هناك اختلاف بين الشعبتين فشُعبة أراضي وعقارات الدولة مهمتها حماية كل أراضي القوات المسلحة وتتبع مكتب القائد الأعلى بينما شُعبة المساحة العسكرية هي تعنى بالطبوغرافيا العسكرية اي انها تعنى بالخرائط.

 

*هل تتواجد شُعبة أراضي وعقارات الدولة في كل محافظة على حدة؟

-هناك شعبتين لأراضي وعقارات الدولة في كلا من عدن وحضرموت فقط.

 

*ما طبيعة عملكم؟

-لدينا مخططات خاصة بالعسكريين في كلا من الممدارة والصولبان والعريش وبير فضل إضافة الى أن جميع المعسكرات تتبع شُعبة أراضي وعقارات القوات المسلحة.

-مهمتنا حماية مثل هذه الأراضي وتخطيطها وتوزيعها على العسكريين المستحقين لها وفقا لتوجيهات عليا.

 

*هل تعرضت هذه الأراضي للبسط؟

-للأسف نعم، فقد تعرضت الكثير من المخططات التابعة لشُعبة أراضي وعقارات الدولة للبسط بعد إنتهاء الحرب في عدن، من قبل نافذون وبلاطجة خصوصا في بير فضل، إضافة الى تعرض عدد من المعسكرات للبسط مثل معسكر السيسي ومعسكر بير أحمد وللأسف لم تتعاون معنا قيادة المنطقة العسكرية الرابعة.

-بلوكات كاملة تم البسط عليها في بير فضل دون ان يعيننا أحد للتصدي للباسطين.

 

*هل قامت الجهات المختصة بدورها تجاهكم أم كانت مقصرة؟

-مهمتنا حماية الأراضي ولكننا لا نملك ما يعننا لتنفيذ ذلك، فنحن لا نملك حتى سلاح شخصي وكل ما نملكه طقم عسكري وحيد وعدد من الأفراد لا يستطيعون الوقوف امام الباسطين المدججين بكل أنواع الأسلحة.

-قمنا بإبلاغ قيادة المنطقة العسكرية بوجود بسط على أراضي وعقارات القوات المسلحة ولكن لا حياة لمن تنادي.

-قمنا بواجبنا ونجحنا في الحفاظ على الكثير من الأراضي التابعة للشعبة وخصوصا في منطقة الممدارة وكل ذلك تم بجهود ذاتية وبالتعاون مع المقاومة في الممدارة.

ساعدتنا مقاومة الممدارة كثيرا واليوم لا يستطيع أي شخص الشروع في البناء حتى وان كان مالك للأرض إلا بعد التنسيق معنا ومع مقاومة الممدارة.

-بير فضل لم نستطيع عمل ما عملناه في الممدارة وذلك للأسف بسبب الإعاقة من قبل قيادة المنطقة العسكرية الرابعة. 

 

*هل لديكم خطط مستقبلية لحماية ممتلكات الشُعبة؟

-نعم لدينا خطط، وطلبنا سلاح وطقم جديد وهو ما وعدنا به من قبل مكتب القائد الأعلى.

-سنقوم بعمل دوريات بشكل منتظم ودائم على كافة مخططات شُعبة أراضي وعقارات القوات المسلحة، بالتنسيق مع أقسام الشرط.

 

*ماهي الصعوبات التي تواجهكم؟

-غياب دور الجهات الأمنية في عدن، وعدم تفاعل قيادة المنطقة العسكرية الرابعة معنا، إضافة الى بعض التصرفات الحمقى من قبل بعض القيادات، ولكن لم نستسلم وعملنا بمجهودات فردية والحمد لله حققنا نجاحات كبيرة.

 

*نخرج قليلا من مجال عملكم.. كيف ترون وضع البلاد بشكل عام وعدن بشكل خاص؟

-الحقيقة الوضع الذي تمر به عدن مؤلم جدا ولكن نتمنى ان يتحسن الوضع خصوصا مع عودة الرئيس هادي الى عدن، الوضع لم يكن مرضيا من قبل.

-يجب تفعيل مبدأ الحساب والعقاب لكل القيادات، إضافة الى توحيد الأجهزة الأمنية وتفعيل دورها.

 

*بصفتك قائد عسكري.. كيف ترى وضع مليشيات الحوثي مع وصول القوات الموالية للشرعية الى الحديدة؟

-بنظري لا أرى الحسم العسكري سريعا بسبب التدخلات الدولية ولكن في حال سقوط مدينة الحديدة ومينائها الاستراتيجي فسيكون ذلك ضربة قاصمة للمليشيات واعتبرها بداية النهاية للحوثيين.

-نعلم جميعا أن الحديدة شريان الحياة للحوثيين ولذلك فإن تحريرها سيقطع خط الإمداد للحوثيين وسيوقف عمليات تهريب الأسلحة عبر ميناء الحديدة.

 

*هل ترى الخريطة العسكرية تبشر بإنفراج الأزمة في اليمن؟

-ندعو الله أن ينهي هذه الحرب لان الشعب هو الخسران الوحيد بينما تجار الحروب هم المستفيدين من ذلك.

-الناس تعبت من إطالة مدة الحرب وغياب الخدمات العامة وانقطاع الرواتب وتوقف الكثير من الأعمال مما سبب بتسريح الآلاف من المواطنين.

-الآلاف من المواطنين سقطوا بسبب انقلاب الحوثيين وشنهم حربا على الشعب اليمني ولذا فإن المطلوب الآن هو الحسم العسكري السريع لإنهاء هذا الانقلاب وإعادة الامور الى نصابها.

 

*كلمة أخيرة؟

نشكركم على وصولكم إلينا ونشكر صحيفة "عدن الغد" على هذه الفرصة ونتمنى لها التقدم والإزدهار.

 

*سيرة ذاتية:

الاسم: عبدالله محمد عبدالله صيمع

درس في مدرسة المشاة بصنعاء عام 1987، دورة مشاة في ليبيا بعام 89.

دورات بقوات الحرس الجمهوري في الإدارة من عام 94 الى 2000

دورة في معهد الثلايا بعدن عم 2011

مدير قلم لواء الوحدة مشاة

نائب الضابط الاداري للواء الوحدة

الضابط الاداري للواء الوحدة مدفعية

مدير شؤون أفراد وضباط لواء 55 مدفعية وسط حرس جمهوري

ركن القوى البشرية لواء 55 مدفعية وسط حرس جمهوري

نائب رئيس شعبة اراضي وعقارات القوات المسلحة عدن من العام 2011

قائم بأعمال مدير شُعبة اراضي وعقارات القوات المسلحة عدن منذ العام 2015 وحتى الآن.


المزيد في حوارات
مدير مكتب الزراعة ببيحان لـ(عدن الغد) : ارتفاع المحروقات وقطع الغيار معضلة تواجه المزارع في بيحان ونتلقى دعم من منظمة الفاو
حاوره : اديب صالح العبد يعاني قطاع الزراعة والري بمديرية بيحان من حالة جمود بعد العام 94م , حيث انعدم الدعم الحكومي للفلاحين الذي كان يقدم لهم في السابق عبر مكتب
يارجال اليمن أنقذوا بنت اليمن الإعلامية أسماء العميسي
كتب / أبوبكر باعوضة من مبدأ ديننا الحنيف وسماحته واستشهادآ بكلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس منا من لم يرحم صغيرنا ولا يوقر كبيرنا او كما قال عليه الصلاة
محافظ شبوة: المحافظة خالية من الإرهاب... ولولا التحالف لأصبح اليمن ولاية إيرانية(نص الحوار)
  التقاه: عبد الهادي حبتور«لا نملك سنغافورة ولا قندهار»... بهذه العبارة وصف محمد صالح بن عديو محافظة شبوة التي تقع جنوب شرقي اليمن وتعد إحدى المحافظات الغنية


تعليقات القراء
325988
[1] ارضيتي بالممدارة بلوك 12 منهوبة
السبت 07 يوليو 2018
مساعد أول تاريخ الالتحاق بالجيش 1986 | عدن خورمكسر
لا حياة لمن تنادي باعو أرضنا بعلم ادرة المساحة العسكرية



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المجلس الانتقالي يؤكد عودته الى حضن الرئيس عبدربه منصور هادي ويطالب بتمكينه مناصب حكومية
عاجل : تفحيط بسيارة يؤدي الى انقلابها ووقوع وفيات بعدن
مدير شرطة خور مكسر يكشف تفاصيل اقتتال بين بلاطجة داخل فيلا مبسوط عليها خلف قتلى
اول ظهور لأسرة قتيل الممدارة
وصول الباخرة بسيما BASSMA لرصيف ميناء المعلا ومكتب التنسيق لعمال الشحن والتفريغ يؤكد تفريغها خلال 24 ساعة
مقالات الرأي
  الأمن والإستقرار والدفاع عن الأوطان لا يقدران بثمن , وعلى الشعوب العربية وحكامها أن يعوا أهمية هذا الأمر
هناك من رحب بدعوة الجمعية الوطنية الجنوبية وماتضمنه بيانها من توصية لقيادة المجلس الانتقالي بتجديد العلاقة
لا يُخفى على احد, ولا يستطيع كان من كان أن ينكر جهودك والدور الكبير والعظيم والواضح للعيان الذي لعبته يا سيادة
توجهنا بنداء إلى أبناء الضالع في نهاية العام الماضي في داخل الوطن وخارجه ندعوهم فيه الى المسارعة في اعادة
  في زحمة البحث عن واحة في فيافي اللاّ اكتراث، عن حقيقة في أكوام من الزيف .. كل يوم يتراكم الألم .. يطلع الصباح
لم يدرك الكثيرون معاني مفردات كلمته الشهيرة والبليغة عندما قال (انا لست من كينيا) وهو لا يقصد الاستخفاف
  قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون) لقد مثل رحيل المناضل
عشرة ايام مضت منذ ان تم القبض على جثث ثلاثة شبان من ابناء الجنوب حاولوا مغادرة الجارة الكبرى المملكة العربية
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة
كثير مانرى او نسمع هذه الأيام عن صدامات مسلحة بين قوات المقاومة المتواجده في الاماكن العامة والاسواق مما
-
اتبعنا على فيسبوك