مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 02 يوليو 2020 07:55 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 17 سبتمبر 2018 12:47 مساءً

"الاصلاح" في ذكرى تأسيسه ال28


---------------'-------------
* اهمية تقييم تجربة عمله وعلاقاته لمواجهة التشوهات وتعزيز فعله الايجابي..
---------------------------------
* بعض من أصحاب القرار والنفوذ داخل "الاصلاح" لم يستطيعوا استيعاب مسار تطور الحياة السياسية في اليمن..!!
---------------------------------
* "المشترك" كان يمثل ابرز محطات العمل السياسي التشاركي في المنطقة.. لكنه أخذ على "الاصلاح" عدم مراعاته لمتطلبات والتزامات الشراكة...!!


بعد 28 عاما من تاسيسه ..
حزب -التجمع اليمني للإصلاح..في أمس الحاجة لتقييم تجربته. .
-----------------------------

محمد قاسم نعمان
كاتب صحفي..وناشط حقوقي.
-----------------------
28 عاما مرت منذ تأسيس التجمع اليمني للإصلاح في اليمن..وخلال هذه الأعوام ال 28 لاشك أن هذا الحزب صار يمتلك تراثا وخبرات واسعة في مجال عمله السياسي وعلاقاته ونشاطه في المجتمع اليمني.
ولاشك أن ال28 عاما من حياة هذا الحزب -التجمع..فيه الكثير من الإيجابيات وفيه كذلك الكثير من السلبيات والتشوهات..وكلاهما يمثلان انعكاس لمسار وطبيعة الحياة السياسية والعمل السياسي في اليمن وفي الإقليم العربي والعالم.. وكذا مسار تطور الحياة الإنسانية عموما..
من المهم أن يستمر هذا الحزب- التجمع اليمني للإصلاح مشاركا ومساهما في الحياة السياسية في اليمن بحكم حضوره العددي الواسع..لكننا في ذات الوقت نرى اهمية التوسع النوعي في دوره واسهامه .. وذلك يعني اهمية ان يقوم بمراجعة مسار تجربته سواء علاقاته بالحياة السياسية والسياسيين واطرافها ومكوناتها المختلفة. .او باستيعاب مسار تطور الحياة السياسية ومتطلباتها.. في اليمن
تجربته في (المشترك ) كانت تمثل ابرز المحطات في العمل السياسي التشاركي في المنطقة. لكنها اجهضت..وهناك الكثير من الملاحظات التي جرى تحميلها على حزب الإصلاح لعدم مراعاته لمتطلبات العمل المشترك والشراكة في صنع القرارات السياسية وفي استثمار المكاسب والنجاحات عند توفرها..وانفراده بالقرارات والمواقف السياسية..وإصراره على توظيف المتاح لصالحه دون اشراك الآخرين وهي مواقف وسلوكيات يجرى تحميلها للبعض من أصحاب القرار والنفوذ داخل التجمع اليمني للاصلاح والذين لم يستطيعوا استيعاب مسار تطور الحياة السياسية في اليمن وكذا طبيعة وخصائص ومتطلبات الشراكة مع آخرين في العمل السياسي..
معذرة.. فلسنا هنا بصدد التقييم لتجربة عمل حزب الإصلاح فهذه مسؤولية تقع على أعضائه وكوادره وقياداته ..لكن حرصنا على أن يواصل هذا الحزب مسيرته بإيجابية أكبر تدفعنا الى تناول بعض من الملاحظات التي تطرح عليه من خارجه.. سيما وأن شراكته مع مختلف مكونات العمل السياسي تبقى مهمة وضرورية في إطار القواسم المشتركة التي تفرضها طبيعة التحولات الديمقراطية الانتقالية في المرحلة القامة. إضافة إلى مرحلتنا الحالية حيث التعقيدات أضحت كثيرة ومعالجة مختلف المشكلات لا يمكن أن تتحقق إلا بشراكة واسعة لمكونات السياسية المختلفة...وكذا شراكة مجتمعية واسعة..
اكرر هنا اهمية ان يقوم التجمع اليمني للإصلاح بعملية تقييم تجربة عمله وخبراته لمواجهة الإخفاقات والسلبيات التي خلقت تشوهات في جسمه.. وايضا اهمية التطوير النوعي للايجابيات واستيعاب مسار تطورات خبرات العملية السياسية والحزبية المنسجمة مع مسارات الأحداث والتطورات التي يشهدها العالم اليوم..وتشهدها المنطقة وتشهدها اليمن...
لحزب الاصلاح كوادر شبابية كفوءة صقلتهم مشاركتهم في الأحداث والأعمال الثورية التي شهدتها مختلف مناطق اليمن
وأصبحوا بذلك يمتلكون القدرة على خلق التطوير النوعي داخل حزب الإصلاح وهؤلاء لابد من إعطائهم الفرص في المشاركة في صنع القرارات داخل الحزب-التجمع - ونفس الشيء بالنسبة الكادر النسائي داخل الحزب وأخص بالذكر الشابات ذوي الكفاءة والتأهيل العلمي. والخبرة في العمل بين أوساط مختلف فئات المجتمع.
تمنياتنا للتجمع اليمني للإصلاح كل التوفيق..

.---------------------------

** رد على سؤال قدمه لي أحد صحفيي الاصلاح،بمناسبة الذكرى 28 لتأسيس حزب التجمع اليمني للاصلاح..
(كيف ترون دور الاصلاح في العملية السياسية وتعزيز الشراكة الوطنية والعمل المشترك..

تعليقات القراء
337289
[1] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الاثنين 17 سبتمبر 2018
عدن تنتصر | الجنوب العربي
الاصلاح حزب متسلق همه الاكبر هو التكويش على كل شي الحكم الثروة وحتى الملح بطعام حزب اساسه قبلي عنصري لايقبل سوى داته ومن اسسه شلة مفسدين خرج من رحم عاره



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المؤسسة العامة للإتصالات تعلن عن إنقطاع خدمة الانترنت عن المحافظات التالية
السعودية تدعم الإمارات في مجلس الأمن
عاجل: دوي انفجارات عنيفة تهز صنعاء
قيادي بالانتقالي: لن نتراجع عن الإدارة الذاتية إلا بهذا الشرط
أردوغان يتوعد مواقع التواصل الاجتماعي بالإغلاق
مقالات الرأي
فيزيائيا هادي هو الرئيس الأكثر دهاءا،  والأوفر حظا والأعلى ربحا بحساب المقدمات والنتائج، كما أنه على خط
  عندما قرأت خبر مقابلة مدير كهرباء لودر للتاجر المورد ل ال10 الميجا التي لم يبلغ عمر تشغيلها شهورا ، والتي
  في اللقاء المغلق الذي أطل فيه عبدالملك الحوثي على جمع من القيادات الهاشمية من وراء الشاشة ظهر خائفا
    كُتب بواسطة : محمد سالم بارمادة   عجباً أن يتفرغ نفر من بني جلدتنا للتهجم على فخامة الرئيس القائد
منذ ان طالت أيادي التخريب والعبث هذا المرفق الوحيد الذي يقدم خدماته للمواطنين ولو في ادنى المستويات.. تحاشينا
  آفات الفراغ في أحضان البطالة تولد آلاف الرذائل وتختمر جراثيم الفناء، إذا كان العمل رسالة الأحياء فإن
لاتصرفوا الملايين في السفرحتى لايفقر الشعب قامت الثورة وكان أهم أهدافها القضاء على الفقر والجهل والمرض
    عادل الأحمدي    تتعمد الآلة الدعائية للمشروع الإمامي العنصري تزييف العديد من حقائق التاريخ، ضمن
         ان التزام اطراف النزاع بتنفيذ اتفاق الرياض العسكري والسياسي كان له وقع خاص في قلوبنا
عاشت المنطقة الوسطى مراحل كثيرة من عدم الاستقرار وتعرضت لعدة نكسات بسبب مواقف رجالها في عدة احداث سياسية في
-
اتبعنا على فيسبوك