مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 أغسطس 2019 01:19 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

حرب94م والهيمنة الشمالية على الجنوب (الحلقة الأولى)

السبت 20 يوليو 2019 05:12 مساءً
كتب/ الباحث احمد بن وهاس

إن الحرب الظالمة التي شنت على الجنوب عام 94م من قبل نظام  صنعاء والذي كان شريكا  في تحقيق وحدة اليمن مع النظام في الجنوب وإعلان قيام الجمهورية اليمنية في مايو من عام 1990 م  قد أفرزت جملة من الأعمال والممارسات السيئة على الشعب في الجنوب مما دفع الكثير منهم لتعبير عن رفضهم لهذه الممارسات  بمختلف الأشكال والأساليب منذ أن وضعت الحرب أوزارها  وقد كلل ذلك النضال بقيام الحراك الجنوبي السلمي في 7 يوليو عام 2007 م وما لحق ذلك من تغيرات دراماتيكية في الصراع داخل بنية النظام في صنعاء .. وما افرزه ذلك الصراع من حرب عدوانية على مناطق الجنوب والذي جوبه بمقاومة جنوبية مستميتة أدت إلى تحرير الجنوب من القوات والهيمنة الشمالية في صيف عام 2015 م .. و كمساهمة منا في توثيق  مرحلة من المراحل التاريخية التي مر بها الجنوب تحت حكم نظام صنعاء   وحفاظا على تضحيات ومآثر أولئك الرجال الذي ناضلوا ضد الظلم والذل والاستبداد والتهميش  التي عانى منه شعبنا سيقوم موقع عدن الغد من تاريخ 20/7/2019م بنشر حلقات متتالية  للباحث والناشط الجنوبي احمد بن وهاس  بأسماء الشهداء والجرحى والمعتقلين الجنوبيين الذي تم توثيقهم  للفترة الممتدة من 1996م وحتى عام 2014م .. ولا يفوتنا أن نشير إلى هذا الجهد الذي قام به احمد بن وهاس هو جهد فردي لتوثيق فترة مهمة من نضال شعبنا في الجنوب لتعريف الأجيال الحالية  والقادمة بتلك التضحيات وأصحابها .. 

الحلقة (1)

فيما يلي جداول توضح أسماء الشهداء والجرحى لسنة 1996م وحتى 2008م  بداية شهر ابريل  2008 م    

جدول ( 1 ) :

جدول ( 2 ):

الجداول التالية توضح بعض من تعرضوا للإصابة والجروح من الجنوبيين على أيدي القوات الشمالية:

 

جدول ( 1 ):

جدول رقم ( 2 ) :

*نرجو ممن سيقوم بالاقتباس أو استخدام البيانات المنشورة الإشارة إلى موقع صحيفة عدن الغد وتاريخ صدورها واسم الباحث ..  

 

 

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
منارات عدنية.. صيدلية الصانبي..
*منارات عدنية..* نعمان الحكيم صيدلية الصانبي..(مخزن الصانبي) للادوية تاسست عام1968م..في شارع مدرم..منارة طب وخدمة انسانية على مدى عقود من الزمن..تقدم خدمات جليلة للناس
مواطنون لعدن الغد: خدمة شركة "عدن نت" حلم صعب المنال في ظل احتكار بيعها بالسوق السوداء (تقرير)
  تقرير: عبداللطيف سالمين.     مضى عام على تدشين عمل شركة الانترنت الحكومية "عدن نت" والتي انتظرها المواطنين انذاك على أحر من الجمر اعتقادا منهم انها ستأتي
بعد أيام عصيبة في عدن : كيف أستقبل المواطنون العيد وهل سيكون القادم أجمل للجنوب؟
    أحداث دامية وعصيبة شهدتها العاصمة عدن خلال الأيام الماضية والتي سبقت عيد الأضحى المبارك , لم يذق فيها المواطنون طعم النوم والراحة بسبب اندلاع اشتباكات


تعليقات القراء
398495
[1] ابن وشبوه خونه شكرا يامثلث
السبت 20 يوليو 2019
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
لايوجد اسم من شبوه وابين فماذا يدل ذلك .تحيه للتسامح والتصالح ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إعلامي سعودي يصارح اليمنيين ويطالبهم ألا يغضبوا منه .. فماذا قال ؟
عاجل: قصف صاروخي يستهدف عرض عسكري بمأرب
توضيح هام من الشيخ طارق الفضلي
هاني بن بريك يهاجم كاتب سعودي والأخير يرد
رويترز: بحث نقل صلاحيات الرئيس هادي الى نائب جديد وتوتر الوضع في عدن يؤجل قمة سعودية ترمي لتشكيل حكومة يمنية جديدة
مقالات الرأي
أحد الصحفيين من أبناء عدن كتب أنه مجبر لمغادرة عدن وتركها بعد أوامر القبض عليه من قوات عيدروس.الطبيعي أن شخص
—-اشتكى الكثير من التجار من قيام نقطة بمنطقة المناقل تابعة للكتيبة الثالثة بقيادة المدعو علي التام
طيلة الأعوام الخمسة من عمر الحرب اليمنية وقفت الشقيقة السعودية من معاناة وأزمات الجنوب المفتعلة موقف
      *لا أريد أن أعلّق على انتصار المجلس الانتقالي الخاطف في عدن... ولا على إثبات قدرته على تأمينها من كل
قرأت مقالة نشرتها صحيفة الشرق الأوسط السعودية لرئيس تحريرها السابق عبدالرحمن الراشد، يتحدث فيه عن أزمة عدن،
يمر وطننا الجنوب الحافل دوما بكل ما هو جديد بمخاض عسير ومستقبل محفوف بالكثير من الارهاصات والمخاطر. فغالبية
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
-
اتبعنا على فيسبوك