مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 أغسطس 2019 01:19 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 21 يوليو 2019 10:04 مساءً

مقراط وشرف المهنة

  علي منصور مقراط رئيس تحرير صحيفة الجيش، والسكرتير الإعلامي لوزارة الدفاع، لا أعرفه شخصياً، ولم أتشرف بالالتقاء به، ولكنني سمعت عنه، وقرأت له، وأخيراً قرأت له مقالاً منصفاً لدور محافظ محافظة أبين، وقد أوضح لنا الكثير من حياة هذا الرجل القائد التي كنا نجهلها، فلم نكن نعلم بإصابة النمر الأبيني أثناء الدفاع عن الوطن، ولم نكن ندري عن كل تلك المغامرات التي خاضها من أجل الوطن.

    مقراط اختلف مع محافظ أبين، وكان خلافه من أجل أبين، ولكن شرف المهنة، لم يمنعه من ذكر فضائل، ومحاسن، وإيجابيات الرجل، فذكر له حقه، وأنصفه، وهذا هو الإعلامي الصادق الذي ينتقد، ولكنه لا يفجر في الخصومة، فهو يصوب، ويوجه، ويعطي كل ذي حق حقه.

   فهكذا عهدنا محافظ محافظة أبين صاحب صدر واسع، ويحب الجميع، ويسع صدره كل أبناء المحافظة، فلقد أبان وأوضح مقراط أنه رغم الخلاف الذي كان بينه وبين محافظ المحافظة أبوبكر حسين سالم إلا أنه كان دائماً عندما يلتقي به يسلم عليه، ويقول هذا صاحبي، وإن اختلفنا، وهكذا هم الكبار، لا ينظرون نظرة سطحية، ولكن نظرتهم نظرة عميقة، ومتفرسة في طبائع الرجال، ومحافظ محافظة أبين رأى في أخيه علي منصور مقراط صدق التوجه، ورأى في نقده النقد البناء، لهذا حسب كل ذلك لمقراط، ولم يحسبها عليه، وظلت علاقتهما وحبهما لأبين هو الذي يجمع بينهم، فما أجمل أن يجمع حب الوطن بعيداً عن المصالح الشخصية.

   هؤلاء هم أبناؤك يا أبين دائماً يعيشون لكِ ومن أجلكِ، لذلك فلن تنكس لكِ راية، ولن يستطيع أحد النيل منكِ، ما دمت قد انجبت مثل هؤلاء الرجال الصادقين، فإن اختلفوا فخلافهم في البر بكِ، والتنافس في مسح الغبار عنكِ، والتزاحم على أبواب الدفاع عنكِ، فكل منهم يحب أن يكون هو أول من يلبي نداءك، فبهم افرحي، وبهم فاخري.

   أوضح مقراط وأبان عن مسيرة رجل لا يحب التحدث عن نفسه، ولا يحب الظهور بمظهر البطل الأوحد، فبطولات محافظ محافظة أبين يجهلها الكثير، ومنها: قيادته لمجلس تنسيق مقاومة أبين، والكثير من صفحات بيضاء في مسيرة هذا الرجل، ونتمنى من الإعلام إبرازها، وتوضيحها، ليعلم القاصي والداني عن تضحيات، وإنجازات محافظ محافظة أبين اللواء أبوبكر حسين سالم.

  تحية لمحافظ محافظة أبين هذا الرجل الشهم الذي تغيب عنا الكثير من السطور في صفحات مسيرته النضالية، وتحية للأخ علي منصور مقراط الذي ترك ما بينه وبين المحافظ، وأوضح لنا شيئاً من مسيرة نمر أبين النضالية، وتحية لكل أبيني شريف، وتحية لكِ يا محافظة الأبطال، والرجال الصناديد، تحية لكِ يا محافظة الجرحى والشهداء، تحية لكِ يا أبين الخير.

تعليقات القراء
398860
[1] وتحيةللكاتب و الصحفي المتميّز/ أنور الصوفي ؟!
الاثنين 22 يوليو 2019
بارق الجنوب | الجنوب - أبين
أنا من المتابعين لكتابات هذا الصُحفي المتألّق (أنور الصوفي) ومعجب بمقالاته الرائعة كثيراً، ودائماً ما أقرأوها المرّة تلو الأخرى.. الوطن والشعب اليمني اليوم بحاجة أكثر من أي وقتً مضى، إلى كتّاب وصحفيين وطنيين وشرفاء غيورين، يقدّمون للمجتمع (رسالة صحفيّة) تجسّد معاني الود والتآلف والتعايش السلمي بين أبناء الوطن والشعب اليمني الواحد، رسالة تحافظ على النسيج المجتمعي في البلاد، من الفتن و شرور التمزّق والتنافر والتناحر، الفتن التي لا تجلب إلاّ الحروب والدمار والمآسي والأحزان..اللهم أصلح حالنا في اليمن إلى أحسن الأحوال، وأعُد إلى بلادنا الأمن والأمان والأستقرار، والبناء والتنمية والأزدهار..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إعلامي سعودي يصارح اليمنيين ويطالبهم ألا يغضبوا منه .. فماذا قال ؟
عاجل: قصف صاروخي يستهدف عرض عسكري بمأرب
توضيح هام من الشيخ طارق الفضلي
هاني بن بريك يهاجم كاتب سعودي والأخير يرد
رويترز: بحث نقل صلاحيات الرئيس هادي الى نائب جديد وتوتر الوضع في عدن يؤجل قمة سعودية ترمي لتشكيل حكومة يمنية جديدة
مقالات الرأي
أحد الصحفيين من أبناء عدن كتب أنه مجبر لمغادرة عدن وتركها بعد أوامر القبض عليه من قوات عيدروس.الطبيعي أن شخص
—-اشتكى الكثير من التجار من قيام نقطة بمنطقة المناقل تابعة للكتيبة الثالثة بقيادة المدعو علي التام
طيلة الأعوام الخمسة من عمر الحرب اليمنية وقفت الشقيقة السعودية من معاناة وأزمات الجنوب المفتعلة موقف
      *لا أريد أن أعلّق على انتصار المجلس الانتقالي الخاطف في عدن... ولا على إثبات قدرته على تأمينها من كل
قرأت مقالة نشرتها صحيفة الشرق الأوسط السعودية لرئيس تحريرها السابق عبدالرحمن الراشد، يتحدث فيه عن أزمة عدن،
يمر وطننا الجنوب الحافل دوما بكل ما هو جديد بمخاض عسير ومستقبل محفوف بالكثير من الارهاصات والمخاطر. فغالبية
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
-
اتبعنا على فيسبوك